عن عمر يناهز الـ88 عاماً، توفي الفنان التشكيلي المصري ​سامي رافع​.

بدورها نعت نقابة الفنانين التشكيليين في مصر الراحل رافع ببيان أشارت فيه الى انه توفي بعد "مشوار طويل قدم خلاله أعمالاً خلدت ذكريات وطنية نادرة منها النصب التذكاري للجندي المجهول بالقاهرة".

وأشار بيان النقابة الى ان العزاء سيقام يوم الأربعاء بمقر النقابة في حرم دار الأوبرا المصرية بالقاهرة.

رافع ولد في عام 1931 وتخرج من كلية الفنون الجميلة بالقاهرة، وسافر بعد ذلك في منحة لدراسة الديكور في فيينا قبل أن يعود لاستئناف مشواره الأكاديمي في مصر، وشارك في عشرات المعارض داخل مصر وخارجها، كما أصدر بعض المؤلفات في مجال الفن التشكيلي.

كما تولى الراحل إدارة خشبة مسرح دار الأوبرا المصرية، وصمم ديكور عشرات العروض الكبرى مثل "أوبرا عايدة" على مسرح الجمهورية.