لا شكّ أن لبنان يعدّ مركزاً أساسياً في عالم الموضة، فمنه تنتطلق الأزياء وأجمل صيحات الموضة، فلطالما انطلق منه الابداع و الفن والجمال، ورغم بعض الأحداث التي حصلت فيه، لم يتأثّر كيانه بشكل سلبي، بل بقي معاصراً لكل شيء جديد، تواقاً للعراقة والأصالة، ذوّاقاً للحياة لأنها تليق به.

عالم تصميم الأزياء بطبيعته هو عالم واسع تكمن فيه كل مقومات الجمال والإبداع، وبوجود المصممين المميزين فيه، تعلو قيمته ويزداد بريقه فيلمع بين المجالات الأخرى، فمصمم الأزياء هو فنان من نوع آخر يرسم ما يحيكه في مخيلته على ورقة ومن ثم يباشر بخلق إبداعاته ويمزجها بألوان و موديلات مختلفة ومنوعة.

وقد برزت في تصاميم الكويتي ​نواف البدر​ الأقمشة الراقية، التي تنوعت بين التافتا والدانتيل والغيبور والساتان، وتنوعت الألوان بين الأحمر والزهري والذهبي إضافة الى اللون الأسود ، وأخيراً فستان الزفاف المزخرف والمميز بطرحته الطويلة التي أبهرت كل الحضور.

ومن بعدها مرّت ملكة جمال العارضات من العام 2015 إلى العام 2019 مرجانا، وقد ارتدت من تصاميمه ثوباً أبيض من التافتا يحمل وروداً زرقاء.

وقال نواف لموقع الفن إنه أتى إلى لبنان كرسالة سلام، "من الكويت إلى بيروت نريد ان نزرع بذرة سلام، كلنا نحب لبنان، الله يحميه فهو الرقم الأول في الأزياء والموضة وفي كل شيء"، وتابع: "اليوم نعرض أزياء منوعة وراقية، وقد استخدمت فيها اصعب القماشات كـ الأورغنزا والدانتيل"، وأشار إلى أنه يكفيه إلباس ​الشحرورة صباح​ ولم يحب أحداً من بعدها، قائلا: "صباح جعلتني أعشق لبنان رحمة الله على روحها".

وعن سبب اختياره لبنان لعرض تصاميمه قال نواف لنا إنه يحب لبنان كثيراً، فهو رمز للموضة والجمال.

لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً اضغط هنا.