قرّر مركز التواصل الدولي التابع لوزارة الثقافة والإعلام السعودية، فرض غرامة قدرها 500 ألف ريال، أي ما يعادل 133 ألف دولار، والحبس عام، في حال تجسس الزوج أو الزوجة على هاتف الشريك الآخر من دون إذن شرعي.

وتسعى المملكة السعودية من خلال هذه الخطوة الى حماية الأخلاق والخصوصية، إذ نصحت المملكة الأزواج الذين يخططون للتجسس على هواتف شركائهم في التفكير أكثر من مرة قبل ​التجسس​ على الشريك.

وأشار المركز، في بيان إلى أن هذا القانون جاء بعد تزايد الجرائم المعلوماتية في الفترة الماضية مثل الابتزاز والاختلاس والتشهير.