منذ أول حلقة من مسلسل " ​خمسة ونص​ " الذي بدأ عرضه ليلة أمس، من بطولة ​نادين نسيب نجيم​، قصي خولي ومعتصم النهار استطاعت حبكة القصة وتفاصيلها أن تجذب المشاهد، ونتوقع أن يحقق العمل نجاحاً لافتاً.
الا ان ما لفت انتباهنا، هو اللفتة الجميلة التي قامت بها نادين نسيب نجيم والتي تدل على حنينها وتعلقها بوالدها الذي توفي العام الماضي والذي لم تنسَه، فوضعت نادين صورته في أول حلقة مؤكدة على رسالتها له انها ستجعله دوما فخورا بها، فأكدت ذلك بمشهد مؤثر وصادق لأبعد الحدود، حتى ان المشاهد قد يظن ان هذا بيت نادين الحقيقي.

إضافة الى ذلك تخلت نادين عن شخصية "الدكتور بيان" لثوانٍ، وعادت تلك الشابة الحزينة بسبب خسارة والدها، وإشتياقها له واضح في عينيها.

قد تكون هذه حركة بسيطة، الا انها تدل على تعلّق نادين بوالدها، فهو ليس فقط حاضراً بإسمها، بل حاضر أيضاً في أعمالها، ولعلها اشارة إلى مباركته من السماء لأول عمل لها بعد رحيله.