كشفت الممثلة الشابة ​مايسي ويليامز​، التي تلعب دور "آريا ستارك" في مسلسل Game of Thrones لمجلة، Entertainment Weekly، أنها كانت تعتقد في البداية أن مشهد التعري الذي ظهرت فيه عبارة عن مزحة من قبل الكُتّاب.

وقالت إن تلك الفترة كان يتم إرسال سيناريوهات مفبركة للأحداث، حرصا من صناع العمل على عدم انتشار النهاية عبر وسائل الإعلام، ولكن سرعان ما أكدت الخبر لها صديقتها الممثلة صوفي تيرنر.

وأضافت مايسي، أن الكاتب ديفيد بينيوف، سمح لها باختيار المناطق التي ستقوم بتعريتها في المشهد، ولم يشترط عليها انتزاع ملابسها بالكامل، وهو ما حدث، فلم تكشف اريا عن الكثير من جسدها خلال المشهد.