رغم أن لاعبة ​كرة المضرب​ المعتزلة   آنا كورنيكوفا​   لا تكون تحت الأضواء كثيراً، إلا أن إسمها بقي عالقاً في أذهان الناس، حيث أنها كانت لها مسيرة في عالم كرة المضرب وجذبت أنظار الجميع، بالإضافة إلى جمالها الملفت وأخيراً ارتباطها بنجم مشهور هو النجم ​إنريكيه إغليسياس​.

طفلة موهوبة بلعبة كرة المضرب

منذ طفولتها كانت آنّا سيرغيفنا كورنيكوفا، التي ولدت في 7 حزيران/يونيو عام 1981 في موسكو، موهوبة بلعبة كرة المضرب وبدأت تتعلمها حين كانت في عمر الـ 5 سنوات، حتى أصبحت تلعب في فريق الناشئين.

وعندما أصبحت في عمر الـ10 سنوات، توجّهت إلى الولايات المتحدة الأميركية، وتلقت تدريباً في أكاديميّة Nick Bollettieri لكرة المضرب في فلوريدا، وهي الأكاديمية نفسها التي تدربت فيها قدوتها "مونيك سيليس".

أثبتت آنا كورنيكوفا موهبتها في هذا المجال وتميّزها، حيث أنها فازت بعدة جوائز في بطولات الناشئين لكرة المضرب، كما فازت ببطولة للناشئين حسب اتحاد الـ ITF عام 1995. كما حصلت على الجنسية الأميركية عام 2011.

آنا كورنيكوفا إسم لمع في كرة المضرب

محطات كثيرة ملفتة مرت في مسيرة  آنا كورنيكوفا    في عالم كرة المضرب، فتمكنت  من الوصول إلى الجولة الرابعة، في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب، حين كانت بعمر الـ14 عاماً.

بعدها شاركت مع المنتخب الروسي في the Fed Cup ، وعام 1997 وصلت آنا كورنيكوفا  لنصف النهائيات في بطولة Wimbledon لكرة المضرب، لكنها خسرت أمام السويسرية المصنفة الاولى آنذاك، وبطلة تلك الدورة "مارتينا هينغس".

في عام 1999، وضمن الفريق الزوجي إستطاعت الفوز برفقة زميلتها "مارتينا هينغس" ببطولة ​أستراليا​ المفتوحة، وفي دورة عام 2000 وصلت إلى الدور قبل النهائي من البطولة نفسها، مع شريكتها النمساوية "بربرا شيت".

ومن ضمن محطات آنا كورنيكوفا في عالم كرة المضرب:

-صُنّفت في المرتبة 8 بين لاعبات كرة المضرب عام 2000.

-انتصرت   آنا كورنيكوفا    على العديد من لاعبات كرة المضرب مثل "ستيف غراف" و "ليندساي دافنبورت".

-تحكيمها لمباراة آندريه أغاسي وآندي موراي.

-الخسارة في نهائي رولان غاروس سنة 1999 بمواجهة الأختين ويليامز.

-الفوز الوحيد على مارتينا هينغيز كان في بطولة برلين عام 1998.

-حصلت على لقبين في بطولات Grand Slam.

-آخر مباراة لعبتها   آنا كورنيكوفا  في WTA الرسمية في بداية عام 2003 وذلك رغم الإصابات.

-في نهاية القرن الماضي تراجع أداء آنا بسبب الإصابات والتعب.

-عملت كورنيكوفا كمدربة عام 2011 في الموسم الـ 12 من برنامج The Biggest Loser.

انتشار فيروس يحمل إسم "آنا كورنيكوفا"

في 12 شباط/فبراير عام 2001 انتشر فيروس الكمبيوتر بإسم آنا كورنيكوفا، وفي التفاصيل إن هذا الفيروس كان ينتشر من خلال رسائل البريد الإلكتروني التي تحمل صورة آنا كورنيكوفا وعند تحميل الملف في الرسائل وفتحه يلتقط جهاز الكمبيوتر الفيروس، حيث تنتشر البرمجية الخبيثة، من نوع "فيجوال بيسك سكريبت".

وهذه البرمجية لم تكن تتوقف عند جهاز واحد، بل ترسل نفسها إلى جميع المسجلين، لدى صاحب الجهاز في برنامج "Microsoft Outlook".

السبب في انتشار هذا الفيروس كان مراهقاً هولندياً إسمه جان دي وايت، الذي كتب كود البرمجية الخبيثة وبدأ الفيروس بالإنتشار من هولندا.

وقد حوكم المراهق بالسجن لمدة 4 سنوات، ودفع غرامة قيمتها تزيد عن 41 ألف دولار، وإنتهت المحاكمة بخضوع دي وايت للخدمة المجتمعية لمدة 150 ساعة. وذكرت المحكمة أن خسائر الفيروس، قدّرت بحوالى 166 ألف دولار.

آنا كورنيكوفا وجه إعلاني وممثلة وأجمل إمرأة في العالم

أطلت آنا كورنيكوفا في العديد من أهم المجلات العالمية، حيث أنها من أجمل النساء حول العالم ولقبتها مجلة "FHM" كأجمل امرأة في العالم عام 2002.

وفي مجلة people توجت من بين أجمل 50 شخصاً عام 1998، وفي ESPN.com توجت كأكثر الرياضيات إثارة وغيرها من الألقاب الجمالية.

وكان لـ   آنا كورنيكوفا    تجربة في التمثيل أيضاً، حيث شاركت في فيلم Me, Myself & Irene عام 2000، وهو من بطولة النجم جيم كاري.

وسلطت الأضواء بشكل كبير على آنا كورنيكوفا خلال مسيرتها، وفي فترة من فترات بداياتها في لعبة كرة المضرب، وأطلق على آنا لقب "بريتني سبيرز".

حياة  آنا كورنيكوفا   العاطفية

كانت آنا كورنيكوفا على علاقة بلاعب الهوكي Pavel Bure، وقد التقيا عام 1999، عندما كانت آنا على علاقة بلاعب الهوكي Sergei Fedorov. وقد أشيع أن آنا وبافيل خطبا عام 2000، لكنهما نفيا الأمر. ثم فيدوروف ادعى أنه تزوج من   آنا كورنيكوفا   عام 2001 وطلّقا عام 2003، وسرعان ما نفت آنا كورنيكوفا الامر.

وظهرت آنا في فيديو كليب أغنية Escape للمغني إنريكي إغليسياس عام 2001، وكانت نتيجة هذا الفيديو كليب علاقة عاطفية جمعت آنا وإنريكي في العام نفسه، واستمرت العلاقة حتى اليوم وأثمرت عن طفلين توأم هما "نيكولاس" و"لوس"،  ولدا في 16 كانون الأول/ديسمبر عام 2017.