أثار سماع صوت امرأة من قبرها في المغرب هلع العديد من الناس الذين تناقلوا خبراً أن هناك امرأة حية تصرخ وهي داخل ​القبر​ما استدعى حال استنفار قصوى في ​مدينة سطات​ المغربية.

وفي التفاصيل، فقد عادت امرأة إلى الحياة بعد دفنها بـ9 أيام، وكان هذه السيدة خضعت لعملية جراحية قبل أسبوع من دفنها، ومكثت في قسم الإنعاش لمدة يومين، ثم أخبرت طبيبتها الأسرة أنها توفيت، واستخرجت لها شهادة الوفاة.

عادت سيدة مغربية إلى الحياة، عقب تسعة أيام أمضتها داخل قبرها، وتم تغسيل السيدة ودفنها في إحدى مقابر المدينة، قبل أن تتناقل مجموعة من الشبان اخباراً بإنهم سمعوا أنينها وصراخها مساء أمس الأربعاء.

ولدى التأكد من سماع أصوات داخل القبر، تم الاتصال بالسلطات التي قامت بالإشراف على عملية إعادة فتح القبر واستخراج ​النعش​.