ولدت   إيلينا جاين غولدينغ​   المعروفة بـ   إيلي غولدينغ​    في 30 كانون الأول/ديسمبر عام 1986، وهي مغنية ومؤلفة أغاني إنكليزية.

بدأت إيلي غولدينغ مسيرتها الفنية، عندما التقت بمنتجي التسجيلات Starsmith و Frankmusik ، ولاحقاً تم اكتشافها من قبل Jamie Lillywhite ، الذي أصبح في ما بعد مدير أعمالها.

 

 

طفولتها قبل الشهرة

نشأت   إيلي غولدينغ   في ليونسهول ، وهي قرية صغيرة بالقرب من كينغتون ، هيريفوردشاير ، وهي الثانية من بين أربعة أطفال (لديها أخ وأختان). في التاسعة من العمر بدأت في لعب الكلارينيت، وفي عمر الـ14 بدأت تعلم الغيتار. التحقت  إيلي غولدينغ  بعدها بمدرسة ليدي هوكينز الثانوية في كينغتون، وبدأت في كتابة الأغاني في عمر الـ 15 عاماً.

 

بداية مسيرتها الفنية

في عام 2010 ، أصبحت إيلي غولدينغ ثاني فنانة تتصدر قائمة استطلاع الصوت السنوي لـ BBC، وتكسب جائزة اختيار النقاد في جوائز بريت من العام نفسه. أصدرت ألبومها الأول "Lights" في عام 2010، وباعت أكثر من 850،000 نسخة في ​المملكة المتحدة​، وتصدرت المراتب الأولى. وفي تشرين الثاني/نوفمبر عام 2010 ، أعيد إصدار الألبوم باسم " Bright Lights"، حيث تم إنتاج نسختين منه، بغلاف "أغنية Your Elton John" وأغنية ""Lights" "، التي أوصلت  إيلي غولدينغ   إلى لائحة Billboard Hot 100، وصولاً إلى المرتبة الثانية.

 

في تشرين الأول/أكتوبر عام 2012 أصدرت  إيلي غولدينغ  ثاني ألبوماتها واحتلت المركز الثاني على خريطة ألبومات المملكة المتحدة. وبعد 65 أسبوعاً ، وصلت الأغنية إلى المرتبة الأولى.

أصدرت ايلي غولدينغ ألبومها الثالث، بعنوان Delirium، في 6 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2015، محددة أغنية "​On My Mind​" كأغنية الألبوم الرئيسية. وفي كانون الأول/ديسمبر عام 2015 ، حصلت على أول ترشيح لجائزة ​غرامي​ لأفضل أداء Pop Solo لفيلمها الوحيد "Love Me Like You Do".

 

​معاناتها النفسية.. هل هي مريضة؟

في مقابلة لها في عام 2017 ، قالت إيلي غولدينغ إنها تشك في قيمتها كمغنية: "أعتقد أن جزءاً من ما أثار نوبات الذعر قلة الشعور بالثقة الكافية بالنفس ..ولكني قلت إن هذا هو تماماً المكان الذي كان من المفترض أن أكون فيه، وإذا كان الآخرون يؤمنون بي، كان علي أن أبدأ بالاعتقاد بنفسي".

معاناتها مع الثقة بالنفس دامت لأكثر من سنتين، إلا أنها قامت بزيارات مكثفة للطبيب النفسي الذي ساعدها على تخطي هذه المرحلة الصعبة، وأن تثق بنفسها مجدداً.

 

 

حياتها العاطفية وتفاصيل زواجها

تعرفت إيلي غولدينغ على الشاب كاسبر جوغلينغن وهو من أصحاب النفوذ في بريطانيا، الذين يعملون في مجال الفن والرسم خاصة أنه درس تاريخ الفن في الجامعة التي كان ​الأمير ويليام​ و​الأمير هاري​ يرتادونها. يصغر كاسبر إيلي بخمس سنوات، إلا أن ذلك لم يؤثر أبداً على علاقتهما المتينة. وبعد مرور حوالي 18 شهراً على علاقتهما، تقدم كاسبر لطلب يد إيلي غولدينغ ما سبب لها صدمة فعلية ، تروي تلك اللحظات بحماس، وقالت إنها لم تستطع أن تتكلم لعشر دقائق، بعد أن عرض عليها الزواج وقدم لها الخاتم. وكشفت إيلي غولدينغ في بداية عام 2019 أنها تحضر لزفافها وألبومها الجديد مع بعضهما، ما يشكل ضغطاً كبيراً عليها لكنها سعيدة بذلك رغم كل شيء.

 

كم تبلغ ثروة إيلي غولدينغ؟

بالرغم من أن عمرها لم يتجاوز الـ32 سنة، استطاعت  إيلي غولدينغ   بعملها ونجاحها أن تحصد الملايين، ووصلت ثروتها الى 20 مليون دولار في ختام عام 2018، بحسب ما أشارت الدراسات المتخصصة بأموال الفنانين ومجلة ​فوربس​ العالمية. ويُعدُّ هذا الرقم كبيراً بالنسبة إلى مدة مسيرتها القصيرة، التي بدأت في عام 2010 أي أن عمرها الفني، لم يتجاوز التسع سنوات منذ البداية حتى الآن.