أصدر قصر باكنغهام بيانا أعلن فيه أن ​ميغان ماركل​ و​الأمير هاري​ "اتخذا قرارا شخصيا بالحفاظ على سرية ولادة طفلهما".

وجاء في البيان: "يتطلع الدوق والدوقة إلى مشاركة الأخبار السعيدة مع الجميع بمجرد أن تتاح لهما الفرصة للاحتفال بشكل خاص كعائلة جديدة" وأكد كل من ميغان وهاري أنهما لن ينشرا صورة للطفل الملكي، كما فعل العديد من أفراد العائلة المالكة قبلها، عند خروجهم من جناح المستشفى.

وعلقت المؤرخة الملكية سارة غريستوود قائلة :"هذا الإعلان دليل آخر على رغبة دوق ودوقة ساسكس القوية للغاية في القيام بالأمور على طريقتهما".

ويقول موظف القصر الملكي هوغو فيكرز، إن قرار ماركل والأمير هاري يبدو "متفقا مع رأي الملكة".