كشف الممثل المصري ​طارق لطفي​ أنه أصيب بفترة إحباط، بسبب الأوضاع السياسية في مصر وقت حكم الإخوان، ولذا فكر في الهروب برفقة زوجته وأولاده إلى أميركا.

وقال خلال لقائه في برنامج "​واحد من الناس​"، مع الإعلامي ​عمرو الليثي​ عبر قناة "النهار" المصرية"، إنه فكر في هذا الحل من أجل الاستثمار في أبنائه، والاهتمام بتعليمهم لأن التعليم لديه أهم شيء، مؤكداً أن التعليم إذا تحسن فإن الصحة والزراعة والاقتصاد كل شيء سيتم تعديله.

وأوضح أنه في حال سفره كان سيتخلى عن التمثيل، ويعمل في أي مجال كتدريس المسرح أو إعداد ممثل، أو غيرها من الأعمال.