تترقب الممثلة ​ريهام عبد الغفور​ افتتاح مسرحية "​الملك لير​" مع الممثل ​يحيى الفخراني​ غداً على مسرح الماكي بكايرو فستيفال، حيث تخوض ثالث تجاربها المسرحية وتعود للوقوف على خشبة المسرح بعد غياب سنوات عديدة.

وأكدت ريهام لموقع الفن أن شخصية الابنة الوسطى للملك لير تمثل تحديا كبيرا بالنسبة لها، وذلك حمسها كثيراً للتجربة، مشيرة إلى أنها شاركت في مسرحية الملك لير قبل 17 عاماً مع الفخراني وجسدت وقتها الابنة الصغرى مشددة على أن قرار عودتها للمسرح جاء بسبب استطاعتها الالتزام بقواعده وعروضه اليومية، إضافة إلى رغبتها في عودة التفاعل مع الجمهور في نفس الوقت وذلك لا يحدث الا على خشبة المسرح.

الجدير ذكره ان مسرحية "الملك لير" من إخراج تامر كرم، ترجمة الدكتورة فاطمة موسى، ويشارك في بطولتها فاروق الفيشاوي، وريهام عبد الغفور، رانيا فريد شوقي، أحمد فؤاد سليم، نهى عابدين، هبة مجدي، نضال الشافعي، ناصر سيف، أيمن الشيوي، أحمد عزمي، محمد فهيم وحمادة شوشة.