إعترف النجم ​جاستن بيبر​ عبر حسابه الخاص على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، بأنه أحب الفنانة ​سيلينا غوميز​ وأنه لا زال يكن لها مشاعر رغم انه تزوج، الا ان ذلك لا يعني أنه لا يحب زوجته الحالية ​هايلي بالدوين​، والهدف من رسالته هو أن يوضح للجميع أن بالدوين هي المرأة التي اختار أن يتزوجها ويعيش سعيداً معها، ودعا الجميع إلى التوقف عن إرسال تعليقات كريهة لهما.
من جهتها لم تعلق أبداً سيلينا على الموضوع بل عادت ونشرت صوراً قديمة لها من جلسة تصوير قامت بها، من دون ان يصدر عن مكتبها الاعلامي أي رد على ما قاله بيبر.