وجه الممثل المصري ​عمرو واكد​ رسالة لكل متابعيه ومحبيه عبر حسابه الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، حيث اشار الى ان من يعتقد أنه خسر لقوله الحق او تعبيره عن رأيه فهو يطمئنهم أنه بحال أفضل بكثير مما كان عليه.

وكتب واكد :"إلى كل من يعتقد أني خسرت لقولي الحق أو للتعبير بصدق عن رأيي. أنا في حال أفضل بكثير مما كنت عليه. حر في فكري. أناقش كل ما يهمني بحرية. أربي ابني على الحق وقوله ولم اضطر أبداً ان اظهر منافقا أمامه لخشيتي من الباشا أو حاشيته فاقدين البوصلة. هذا وقد كرمني ربي الذي لا أتاجر الا معه".

يذكر ان واكد كان قد كشف مؤخراً أنه مهدد بالقبض عليه في حال عودته إلى مصر، واشار الى أن الأمور لن تسير معه على ما يرام إذا عاد إلى البلد.

وأشار الى انه قد أبلغ بصدور حكم عليه بالسجن مدة سبعة أعوام بتهمة نشر أخبار كاذبة وإهانة مؤسسات الدولة، وأن طلبه في الحصول على نسخة من الأحكام رفض لعدم التصديق عليها حتى الآن، وأكد انه تم رفض تجديد جواز سفره.