في معبد الكرنك افتتحت فعاليات الدورة الثامنة لمهرجان الأقصر للسينما الإفريقية، برئاسة السيناريست ​سيد فؤاد​ وتستمر الفعاليات حتى يوم 20 آذار/مارس،  شهد الحفل عدداً من العروض الفنية منها فقرة لأحد أهم المبدعين في أوكرانيا وتدعى أنيتا سانشو التي تقوم بالرسم باستخدام "الرمال" وتقدم رسومات تعبّر عن السينما وأفريقيا بالتحديد، وبعدها صعدت خشبة المسرح فرقة "النيل" للآلات الشعبية، وعرض بروموهات لمحافظة الأقصر والمكرمين وهم المخرجة فانتا ريجينا من بوركينا فاسو والمنتجة درة بشوشة من تونس والممثلة ​لبلبة​ والممثل ​آسر ياسين​ والمخرج ​عمر عبد العزيز​ والممثلة السودانية ​فائزة عمسيب​.

وحرص عدد كبير من الفنانين على حضور هذا الحدث السينمائي، منهم آسر ياسين ومحمود حميده و​إلهام شاهين​ وأمينة خليل و​راجح داوود​   ولبلبة و​صبري فواز​ و​سلوى محمد علي​، بالإضافة إلى وزيرة الثقافة ​إيناس عبد الدايم​.

كما شارك في الحفل وفد من تونس ضيف شرف الدورة الثامنة وضم 30 سينمائياً وفناناً ومبدعاً من كبار وصناع السينما في تونس من بينهم ​درة بوشوشة​ والمخرج نوري بوزيد، والمخرج والمنتج رضا الباهي، والمنتج نجيب عياد والمخرجة مفيدة التلاتلي، إضافة إلى نور الدين الخميري المخرج المغربي، ومنصور صورا من السنغال.

وكان لموقع  "الفن" لقاء مع عدد من الضيوف ورئيس المهرجان الذي حكى لنا عن تفاصيل تلك الدورة.

رئيس المهرجان 

عبّر رئيس المهرجان سيد فؤاد عن سعادته بإنطلاق الدورة الثامنة وقال إنه وكل فريق عمل المهرجان بذلوا مجهوداً كبيراً لتخرح تلك الدورة بشكل مشرف، وأعلن أن اختياره للممثل ​محمود حميدة​ رئيساً شرفياً للمهرجان كان مناسباً وزادهم خبرة وذلك لعطائه السينمائي الكبير والمتميز في التمثيل وكذلك الانتاج وصناعة السينما المصرية والعربية .

وتابع قائلاً إن المهرجان تقدم له 385 فيلماً من القارة الأفريقية وخارجها، وتم اختيار 102 من الأفلام في خمس مسابقات مختلفة وهي الأفلام الروائية الطويلة والأفلام التسجيلية الطويلة والأفلام الروائية القصيرة وأفلام الحريات وأفلام الطلبة إضافة للبرامج الموازية التي تعرض أفلاماً من مختلف أنحاء العالم وبرنامج ضيف الشرف.

وعن اختيار تونس ضيف شرف الدورة الثامنة قال إنه اختيار مناسب وذلك لاهتماماتهم التاريخية بالسينما الإفريقية عموماً وما قدمته تلك الدولة من أفلام وسينمائيين للقارة السمراء والعالم.

واشار "فؤاد" أن الميزانية الضعيفة واحدة من أكبر المشاكل التي واجهت الدورة الثامنة، خاصة بعد قرار رئيس الوزراء عدم حصول مهرجانات المجتمع المدني على أكثر من 40% من إجمالي ميزانيته كدعم حكومي، وهو بالتأكيد أثّر كثيرًا على المهرجانات، وتسبب في الخروج بعدها بشكل سيئ، بحسب ما قال.

لبلبة 

سعادة كبيرة غمرت الممثلة لبلبة بعد تكريمها بحفل افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، وقالت إن التكريم من مهرجان كبير بحجم الأقصر يعدّ حلمًا من أحلامها، وكانت تتمنى دائماً أن يتحقق، وأشارت إلى أنها فخورة بتكريمها وسط النجوم الأفارقة، ولا سيما أن مهرجان الأقصر بمثابة مهرجان المصريين جميعاً فى ظل رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، ووجهت الشكر والتحية لكل القائمين على المهرجان.

ولفتت إلى أنها كانت تتمنى زيارة الأقصر منذ سنوات لتعيد ذكريات غنائها مع العندليب الراحل عبد الحليم حافظ.

منى هلا

تواجدت أيضاً الممثلة منى هلا وهي من أبطال فيلم "ليل خارجي" المشارك في المسابقة الرسمية بالمهرجان، وقالت إنها سعيدة جداً لتواجد الفيلم بمهرجان عريق مثل الأقصر، مشيرة أيضاً إلى أنها فخورة بكون الفيلم يتواجد في المهرجانات المصرية، خاصة بعد إشادة كل من شاهدوه في مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الاربعين.

إلهام شاهين

قالت الممثلة إلهام شاهين إنه واجب على كل فنان أن يدعم السينما ويتواجد في المحافل الخاصة ببلاده لنقل صورة مشرّفة للخارج، ولفتت أن اختيار محمود حميدة للرئاسة الشرفية هو إختيار موفق جداً لأنه فنان موهوب ومثقف، وأشارت إلى أنه شارك في إنتاج العديد من الأفلام ولم يفكر نهائياً في الخسارة، ونوّهت أنها سعيدة بتكريم رفيقتها لبلبة، وأشادت بأهمية تكريم الفنانين وهم على قيد الحياة ليشعروا بقيمة ما قدموه.

لمشاهدة كامل ألبوم الصور إضغط هنا