عادت النجمة العالمية جينيفر لوبيز وخطيبها الجديد أليكس رودريجز من جزر البهاماس إلى مدينة فلوريدا، وذلك بعدما قدّم إليها خاتم الخطوبة على شاطئ البحر على طريقة الأفلام الكلاسيكية الرومانسية، بعد أن ركع على قدميه في مشهد رومانسي مميز وقبلت الخاتم وقبلته بحميمية.

وإلتقطت عدسات المصورين لوبيز وأليكس أثناء عودتهما الى فلوريدا بمطار أوبا لوكا، وكانت لوبيز تضع خاتم الخطوبة الذي يقدر ثمنه بـ5 ملايين دولار أميركي، حيث كان الثنائي يقضيان عطلتهما في جزر البهاماس. وظهرت علامات تشويه على وجه أليكس، وتساءل البعض حول احتمال حدوث شجار بينهما بعد انتشار خبر خيانته لجينيفير قبل الخطوبة الرسمية.