حالة من الصدمة والحزن أصابت الوسط الفني كما الوسط الشعبي في كل العالم بسبب الحادث الإرهابي الذي وقع في نيوزلاندا بعد ان إقتحم شخص مسجدين وأطلق النار على المصلين الموجودين هناك، ما أدى إلى وفاة 49 شخصاً بينهم عرب.

وعلّق عدد من الفنانات اللبنانيات على هذا الحادث المؤلم وذلك عبر صفحاتهن الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي نذكر منهن، الفنانة اللبنانية ​نانسي عجرم​ التي قالت :"إلى متى سيسيطر الإرهاب على عالمنا؟ إلى متى سيستمر الإجرام والقتل والدمار؟ قلوبنا مع أهالي الأبرياء الذين سقطوا ضحايا الهجوم الإرهابي الشنيع على مسجدين في نيوزيلندا تزامنا مع صلاة الجمعة".

الفنانة اللبنانية إليسا قالت :"شو بشع إنو العالم كلو شاف فيديو الجريمة البشعة بنيوزيلاندا وحقد المجرمين يللي قتلوا ناس عم بيصلو. هيدا إجرام ما بعدو إجرام. الله يرحم الضحايا".

الفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​ كتبت :"وجع كبير اليوم... مجزرة مرعبة في نيوزيلندا تودي بأرواح بريئة تصلي داخل مسجدين... المجرم، ارهابي مختل عقلياً ولا يعرف الله... يا مسؤولين وينكن من قتل المسلمين الأبرياء اليوم في نيوزيلندا... والمسيحيين بكنائس نيجيريا مصر المسيحيين المسلمين ايد وحدة حادث نيوزيلندا الارهابي".

الممثلة اللبنانية ​كارمن لبس​ علقت :"الرحمة للضحايا الأبرياء في الهجوم الارهابي على المسجدين في نيوزيلاندا، الارهاب لا دين له".

الممثلة اللبنانية ​ماغي بو غصن​ قالت :"الإرهاب لا دين له.. الرحمة لشهداء مساجد نيوزيلندا.. الذين سقطوا وهم يصلّون.. ذنبهم أنهم اختاروا الصلاة على طريقتهم في زمن الكراهية والحقد والتمييز حسب الدين.. نيوزيلاندا".