تحدثت الممثلة الأميركية ​جوليان مور​ عن طبيعة المشاهد الجنسية التي تعرض في الأفلام قائلة: "لا يمارس الناس الجنس كما يمارس في الأفلام، حيث نشاهد في الأفلام القديمة المثيرة، شخصاً ما يقطع ملابس شخص آخر، ولو قطع أحد أزرار قميصي لشعرت بالضيق وقلت "ما الذي تفعله؟".

وتابعت حديثها لإحدى المجلات العالمية انها والمخرج سباستيان ليليو في فيلم Gloria Bell، أرادا أن تبدو مشاهد الجنس واقعية، قائلة :"أجد أن الجنس مليء بالتحديات، خاصة حينما يكون مع شخص جديد، ومن السهل أن يمارس الجنس مع شخص عرفته لفترة طويلة، وما نريده هو توضيح واقعية الجنس في Gloria Bell، وأن يبدو حقيقا وليس مزيفا".