صدم رجل بريطاني بعد أن أصيب بإلتهابات شديدة بعد سقوط برعم قطني فيها أثناء قيامه بتنظيفها وعلى اثر ذلك اصيب بفقدان الذاكرة، ونوبات ألم شديدة والتقيؤ.

وعندما تم فحصه، اعتقد الأطباء في البداية بأن الرجل مصاب بإلتهاب السحايا، إلا أن الفحوصات الإضافية أظهرت وجود برعم قطني داخل أذنه تسبب بإلتهاب الأذن الخارجية الناخر وخرّاجات داخل جمجمته.

يذكر بأن إلتهاب الأذن الخارجية الناخر، يمكن أن يكون قاتلاً، إذ أنه يؤثر بشكل عام على الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو أي حالة صحية أخرى تضعف الجهاز المناعي.