بعد ان انفصلت عن حبيبها اللاعب تريستان تومبسون بسبب خيانته لها مع صديقة شقيقتها جوردان وودز، كشفتْ مجلة "بيبول"، أنّ ​كلوي كارداشيان​ قد اتخذت قرار عدم الدخول في أيّ علاقة عاطفية في الوقت الحالي خصوصاً انها بحاجة للوقت كي تصبح قادرة من جديد على استعادة ثقتها بالناس.

وتابع المصدر: "هذه هي المرّة الثانية، التي تتعرّض فيها كلوي للخيانة على يد تومبسون، وأتصوّر أنّه ستأخذ فترة طويلة قبل الدخول في علاقة جديدة"

ومع هذا، أكّدتْ المجلة، أنّ كلوي تحرص على سلامة نفسية ابنتها ترو، ولا تودّ ان يصبح هناك بعد او جفاء مع والدها، وأنّها تخطّط الآن لدعوته للمشاركة في احتفالات أوّل عيد ميلاد لها الشّهر المُقبل.