شهدت علاقة الثنائي الشهير المؤلف من المغني الأميركي ​زين مالك​ والعارضة العالمية ​جيجي حديد​ موجة تقلبات بين علاقة حب جارف وعدة انفصالات، فاحتار متابعوهما من إمكانية أن يرتبطا فعلياً.

وقد أُشيع خبر انفصال الثنائي عن بعضهما البعض قبل شهرين من الآن، بعد أشهر من رجوعهما لبعضهما، لكن أياً منهما لم يؤكِّد الأنباء على الإطلاق، ليعود زين مالك من جديد للتعبير عن حبِّه لـ جيجي عبر حسابه على أحد مواقع التواصل الاجتماعي يوم الجمعة الماضي.

وقد نشر مالك تغريدة قصيرة مُفاجئة جاء فيها: "جيجي حديد أنا أحبك"؛ في محاولة من النجم الإنكليزي لإسترجاع حبيبته الشقراء وسرقة قلبها من جديد بالتعبير عن حبه لها أمام الملايين.

وقد حيّر الأمر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين اعتقدوا أن حساب النجم قد اختُرِقَ، فكتب أحدهم: "هل تعرَّضت للاختراق؟"، وأضاف آخر: "انتظروا، كنت أعتقد أن زين وجيجي انفصلا، ما الذي يحدث الآن".

إشارة إلى أن النجمين انفصلا العام الماضي بتاريخ 13 مارس، ثم شوهدا بعدها بأشهر يتبادلان القبل بشغف أمام المارة، وعادا وانفصلا لاحقاً، فهل هذا التعبير العلني عن الحب من زين مالك قد يعيد المياه إلى مجاريها بينه وبين جيجي؟ الأيام المقبلة كفيلة بالإجابة عن هذا التساؤل.