تسببت إبنة الرئيس الأميركي السابق ​باراك أوباما​ وتدعى ماليا بفضيحة لعائلتها، بعد رصدها من قبل كاميرات عداسات الباباراتزي وهي تتناول الخمر.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن ماليا، ابنة باراك وميشال أوباما البكر، وتلميذة جامعة هارفرد، لم تكمل عامها الـ21 بعد، لذا فهي وفق القانون الاميركي الذي يمنع تناول الكحول قبل سنّ 21، ارتكبت مخالفة يجب أن تحاسب عليها.

وبحسب الصور المنتشرة فإن ماليا كانت برفقة عدد من صديقاتها داخل أحد المسابح وقد ارتدت لباس بحر أسود من قطعة واحدة، وحملت زجاجة نبيذ زهري بلغت قيمتها أكثر من 80 دولاراً.