اختتم يوم الجمعة ​مهرجان المركز الكاثوليكي​ للسينما فعاليات الدورة ٦٧، التي أُهديت للممثل الراحل جميل راتب، وكرم المهرجان عدداً من الممثلين والممثلات منهم ​أحمد بدير​، ​هشام سليم​، ​فاروق الفيشاوي​، ​يسري نصر الله​، ​كرم النجار​، ​رجاء الجداوي​، الموسيقار ​مودي الإمام​، إلى جانب منح تكريم للممثل ​عمرو يوسف​ والممثلة ​صبا مبارك​ عن دوريهما في مسلسل "طايع"، الذي عُرض في السباق الرمضاني الماضي، وأحيت حفل الختام الفنانة ​آية عبدالله​.

وتنافس في هذه الدورة ٦ افلام على جائزة أفضل فيلم لعام ٢٠١٨ وهي "طلق صناعي" للمخرج خالد دياب، و"زهرة الصبّار" للمخرجة هالة القوصي، و"​يوم الدين​" للمخرج ​أبو بكر شوقي​، و"عيار ناري" للمخرج كريم الشناوي، و"ورد مسموم" للمخرج أحمد فوزي صالح، و"ليل خارجي" للمخرج أحمد عبد الله، ليحصل بعدها فيلم يوم الدين على جائزة أفضل فيلم سينمائي.

وحصلت الممثلة ​حورية فرغلي​ على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "طلق صناعي"، وحصل الممثل أحمد الفيشاوي على جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم "عيار ناري"، وتسلمها نيابة عنه مساعده محمد نبيل نظراً لسفره، وأفضل ممثل دور ثاني للطفل أحمد عبد الحفيظ عن دوره في فيلم "يوم الدين".

استكمالاً للجوائز، حصل المخرج أبو بكر شوقي على جائزة أفضل سيناريو عن فيلم "يوم الدين"، وجائزة أفضل تصوير جاءت مناصفة بين مدير التصوير عبد السلام موسى عن فيلم "عيار ناري"، وفيديركو سيسكا مناصفة عن فيلم "يوم الدين"، وتسلمها بدلاً منه المخرج أبو بكر شوقي، فيما حصل آرين جرينويل على جائزة أفضل مونتاج عن فيلم "يوم الدين"، وتسلمتها بدلاً منه المنتجة دينا.

جائزة أفضل إشراف فني وديكور كانت من نصيب لورا موس عن فيلم "يوم الدين"، وتسلمها المخرج أبو بكر شوقي، أما أفضل موسيقى تصويرية كانت لعمر فاضل عن فيلم "يوم الدين"، وحصل أبو بكر شوقي على جائزة أفضل مخرج عن فيلم "يوم الدين"، وذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة ل​راضي جمال​ عن دوره في "يوم الدين"، وحصل شهاب ابراهيم على شهادة تقدير عن دوره في فيلم "يوم الدين".

وقال ​الأب بطرس دانيال​ مدير المركز الكاثوليكي للسينما ورئيس المهرجان: "إعلان جوائز المهرجان في يوم الختام جاء لنفاجىء الجميع، ونقول أنه لا يمكننا توقع الفيلم الأقرب للفوز لأن الأمر يعود إلى لجنة التحكيم وحدها، والمعايير الأساسية لاختيار الأفلام المشاركة في المهرجان هي معايير أخلاقية إنسانية، فنحن جهة دينية تشجّع الفن من الناحية الأخلاقية أكثر من الناحية الفنية أو الجماهيرية، لذلك مثلاً رغم إعجابي الشديد بفيلم "​تراب الماس​" من الناحية الفنية، وحرصي على مشاهدته وتهنئة صناعه، إلا أنه لم يشارك في المهرجان لأنه غير مناسب له، فالأولوية في الاختيار تكون للفيلم الذي يحمل رسالة إنسانية واضحة."

ومن بين الذين حرصوا على الحضور في حفل الختام، الإعلامية أنجي علي والممثل راضي جمال والمخرج أبو بكر شوق.

وكان لموقع "الفن" لقاءات مع عدد من صناع الأفلام والضيوف وأعضاء لجنة التحكيم الذين حضروا وتحدثوا لنا عن مشاركتهم في حفل ختام مهرجان "المركز الكاثوليكي".

راضي جمال

عبّر راضي جمال بطل فيلم "يوم الدين" عن سعادته بمشاركة الفيلم في مهرجان المركز الكاثوليكي، وقال إنه يهدي الجائزة التي حصل عليها لوالده وللمخرج أبو بكر شوقي، الذي قدمه للجمهور، وأشار إلى أنه لا يمانع الإشتراك في التمثيل مرة أخرى إذا عرض عليه أحد عملاً، وقال إنهم بذلوا مجهوداً كبيراً في هذا العمل لكي تصل فكرته إلى الجمهور وتعجبهم.

آية عبد الله

وقالت الفنانة آية عبد الله التي أحيت حفل الختام في تصريحاتها لموقع "الفن"، إنها فخورة بغنائها في ختام مهرجان المركز الكاثوليكي، وقالت إن إختيارها لأغنية الأطلال للسيدة أم كلثوم كانت إختياراً صائباً ونالت إعجاب الجمهور، وأشارت إلى أن وجودها في "الكاثوليكي" إضافة جديدة لمشوارها الفني، لافتة إلى أنها قدمت العديد من الأعمال السينغل التي حققت نجاحاً كبيراً وتخطت المليون مشاهدة عبر موقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب"، وكان آخرها أغنية "أنا صعيدية".

أبو بكر شوقي

حصل المخرج أبو بكر شوقي على جائزة أفضل فيلم وأفضل سيناريو عن فيلمه "يوم الدين"، ولفت إلى أنه لا تهمّه الجوائز بقدر إهتمامه بتواجده في مهرجان المركز الكاثوليكي، مشيراً إلى أن هذا شرفاً كبيراً له، وحكي عن أسباب تقديمه فيلم "عن الجذام"، وقال إنه كان قد قدم فيلماً قصيراً عن "مستعمرة الجذام" في الماضي لذلك جاءت إليه الفكرة من هنا، مشيراً إلى أنه أراد أن يستكشف ماذا وراء هذا العالم.

مجدي كامل

عبر الممثل مجدي كامل عن سعادته لتواجده ضمن اعضاء لجنة تحكيم المركز الكاثوليكي، وتوجه بالشكر للاب بطرس داينال رئيس المركز على ثقته به وبالحفاوة الكبيرة التي استقبل بها كل اعضاء اللجنة التي يرأسها المخرج عادل اديب.

مصطفى شعبان

الممثل مصطفى شعبان عبّر عن فخره بتواجده ضمن لجنة تحكيم المركز الكاثوليكي، وحكي عن موقف له في بداياته بأنه كان محبطاً وينوي اعتزال الفن بعد فيلم " فتاة من اسرائيل"، ولكنه حصل بسببه على جائزة من المركز"الكاثوليكي"، وكانت هذه أول جائزة له في حياته وكانت بمثابة الدعم لأن يكمل مشواره في السينما.

حورية فرغلي

حصلت الفنانة حورية فرغلي على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "طلق صناعي"، وقالت في تصريحاتها لموقع "الفن" إن جوائزها من المركز الكاثوليكي لها طابع خاص لديها، وإن هذه هي الجائزة الثانية لها من "المركز الكاثوليكي"، وتوجهت بالشكر للأب بطرس على دعمه للسينمائيين والفن في مصر.

لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً،إضغط هنا.

تصوير شريف عبدربه