يبدو أن ​سامانثا ماركل​ الأخت غير الشقيقة لدوقة ساسكس ​ميغان ماركل​ ستستمر في جذب الأضواء إليها والإستفادة من وراء شقيقتها منذ لحظة زواجها من الامر هاري ودخولها إلى العائلة الملكية البريطانية.

وجديد هذا الموضوع، أن سامانثا من المتوقع ان تجني مبلغاً كبيراً وهو حوالى الـ100 ألف جنيه استرلينيّ، أي ما يقارب الـ 130 ألف دولار أميركي، من مقابلات، وحوارات ستجريها خلال الفترة المقبلة، للحديث عن ولادة ميغان، ومولودها الملكي المنتظر.

وفي التفاصيل أن سامانثا ستجني هذا المبلغ من برنامجين تلفزيونين وثائقيين، برامج دردشة، كتاب ومقابلات تقدّر السّاعة فيها بألفي جنيه استرلينيّ، أيْ ما يقارب الـ 2600 دولار أميركيّ.

وبحسب مصدر مقرب من سامانثا نقلت صحيفة "ميرور" البريطانية عنه قوله :"من حقّ سامانثا الاحتفال بميلاد ابن/ ابنة شقيقتها في الربيع المقبل، وسوف تتحدّث عن علاقتها بميغان، لأنّهم أسرة واحدة".

وأضاف :"وسامانثا لا تتمتّع بأسلوب حياة غريب، ولهذا ستفرق الأموال معها، فهي لم تحصل على بنس واحد من ميغان، ومن حقّها أن تجني المال بتلك الطريقة".