نجت ال​إعلام​ية المصرية ​بسمة وهبة​ من محاولة قتل على يد شاب أوغندي الجنسية وذلك بعد أن إقتحم فيلتها بمدينة 6 أكتوبر للسرقة.

ووفقاً للتحقيقات فإن المتهم حاول التعدّي على بسمة أثناء ارتكابه واقعة السرقة، واستمع فريق التحقيق لأقوالها التي أكّدت في التحقيقات أنّ الشاب الأوغندي كان يعمل لديها منذ أسبوعين للإهتمام بحديقة الفيلا، واستغل سفر زوجها النائب علاء عابد إلى ألمانيا، وقام بمحاولة السطو على بعض متعلّقاتها وقتلها داخل غرفة نومها، إلا أنّ العناية الإلهية أنقذتها من الموت.

وأضافت :"المُتّهم حضر للعمل عن طريق إحدى المواقع الإلكترونية وانتهز فرصة سفر زوجي، وذهاب ابنتي إلى المدرسة، وعدم إغلاق باب الفيلا بإحكام، ووجودي بغرفة نومي وحيدة ثم اقتحم الغرفة قبل أن أشعر به، وقد استولى على حلق ألماظ".

ولهذا قرّرت النيابة تحت إشراف المستشار مدحت مكي المحامي العام الأوّل لنيابات أكتوبر، حبس المُتّهم لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ومن المقرّر نظر قرار تجديد حبس المُتّهم اليوم.