نشبت مشاحنة كلامية بين كاتبة إماراتية وصحفية وناشطة مصرية حول مواقف الفنان المصري ​خالد أبو النجا​ من خلفية الصراع السياسي المفتوح في مصر حالياً ومعارضته للرئيس المصري عبد الفتاح.

وفي التفاصيل فقد انتقد أبو النجا في مقابلة تلفزيونية مع محطة فرانس 24 السياسات الأمنية التي تجري في شمال سيناء وهدم بيوت الأهالي وتهجيرهم من الأرض، مما استفز الكاتبة الإماراتية مريم الكعبي، التي كتبت عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي التالي: "خالد أبو النجا على قناة فرانس 24 يتهم سياسات دولته بهدم البيوت في سينا وتهجير المواطنين والفشل في تحقيق الأمن، والتعتيم الإعلامي ويسخر من إجراءات التصاريح.. السؤال، ما هو دور الفنان وهل يشتمل الدور على توظيف المنابر الإعلامية الدولية منصات لتوجيه الاتهامات لسياسات داخلية لوطن الفنان".

وعلى ما يبدو فإن كلام الكعبي إستفز صحفية مصرية سيناوية من أهالي العريش وعلقت على ما كتبته الكعبي بالتالي: "نحن أهل سيناء ولدينا مشاكل ويكفي ان خالد أبو النجا تحدث عنها ورفض التطبيل، خالد مصري وسيناء جزء منه وأهل سيناء لو ليهم صوت مسموع هيطلبوه متحدث عنهم، انتي بقي مين؟ وتعرفي ايه عن مشاكل سيناء؟ انتي تكرهي سيناء وتؤيدي القتل والتهجير فينا ولذلك يزعجك صوت ابو النجا هدي أعصابك".