في خطوة مفاجئة منها قامت الدكتورة ​فيكتوريا بايتمان​ بالتعري أمام طلابها في المحاضرة التي كانت تلقيها في ​جامعة كامبريدج​.

وفي التفاصيل فإن بايتمان التي تعارض خروج بريطانيا المعروف بـ"بالبريكسيت" من الاتحاد الأوروبي، بعد تعريها كشفت أنه قامت بكتابة عدد من الكلمات التي تتعلق بالبريكسيت على جسدها وخلع ملابسها من أجل كسب مزيد من الاهتمام ولفت الانظار. وقامت ايضا بنشر مقاطع فيديو لمحاضرتها عبر صفتحها على أحد مواقع التواصل الإجتماعي.

وكان عنوان محاضرة الدكتورة بايتمان "تعرية حقيقة البريكسيت" وكتبت ذلك على جسدها ووقفت عارية تتحدث على خشبة مسرح المدرج الاكاديمي وهي تصول وتجول على الخشبة لمدة تزيد على نصف ساعة.