في عز نجوميتها وتألقها فاجأت حنان ترك​ الجمهور بقرار الإعتزال، بعد أن نجحت في أن تكون نجمة بين بنات جيلها، في ظل تبني المخرج المصري الراحل يوسف شاهين لها، ولكن الصراع الذي ظلت تعيشه بين الإلتزام الديني والفن، حسمته لصالح أن تعيش حياتها الأسرية.
وقالت إن كل ما يخص حجابها وتدينها وعلاقتها بربها، وحتى نشر الصور هو حرية شخصية لتعود للأضواء مرة أخرى بعد سنوات من الإعتزال والغياب، بعد أن كانت قليلاً ما تظهر في الحفلات العامة.

بداية فنية منذ الطفولة

في مدينة القاهرة وفي 7 آذار/مارس عام 1975، ولدت حنان حسن محمد عبد الكريم الشهيرة بحنان ترك وهي الإبنة الوسطى لوالدها ولها شقيقان هما حسين وحسام ، ووالدها كان تاجراً للملابس حيث يمتلك مصنع "الترك".
بدأت مشوارها مع الفن وهي إبنة الخمسة أعوام عندما شاركت في فيلم "ناس تجنن" عام 1980 وهو من بطولة جورج سيدهم وسناء يونس، وكانت ترك تدرس في معهد الباليه حيث عملت كراقصة باليه فترة قبل أن تحترف التمثيل وتترك الرقص نهائياً.
شاركت في تقديم العديد من العروض المسرحية في بداية التسعينات منها "ضحك ولعب ومزيكا" مع ​محمد هنيدي​ في عام 1991، وتنقلت بين أدوار بمساحة صغيرة حتى شاهدها المخرج خيري بشارة وهي تقدم مسرحية "ماكبث" فرشحها لتشارك في "رغبة متوحشة" في عام 1992، وهو الفيلم الذي قدمته نادية الجندي و​محمود حميدة​، وحقق نقلة لحنان ترك لتنطلق نحو البطولة.

توريطها في قضية دعارة في بداية مشوارها الفني

في عام 1997 فوجئ الجمهور بخبر القبض على شبكة دعارة، تبين أنّ الممثلتين حنان ترك ووفاء عامر متورطتان بها، وقد اتُهمتا بتقاضي مبالغ مادية كبيرة مقابل ممارسة الرذيلة، كما قيل وقتها، وتم حبسهما 12 يوماً على ذمة التحقيق، إلا أنه بعد ذلك تأكدت براءتهما وتبين أن تواجدهما في ذلك المكان كان بهدف شراء ملابس استعراضية من امرأة متخصصة في استيراد أزياء استعراضية من فرنسا وفوجئتا ببوليس الآداب عندها، وتردد عقب ثورة 25 يناير بأن الأمر كان مدبراً بهدف التمويه عن حادث الأقصر الإرهابي الذي حدث في التوقيت نفسه.

نجمة جيلها التي ندمت على قبلة ​هاني سلامة

بعد ظهورها في فيلم "رغبة متوحشة" عام 1992، توالت أدوارها بين الدراما والسينما، فقدمت في العام نفسه مسلسل "المال والبنون"، وكان بداية إنطلاقة جديدة لها، وبعدها بعام شاركت في فيلم "ضحك ولعب وجد وحب" بدور صغير، وهو الفيلم الذي شارك فيه عمر الشريف وعمرو دياب ويسرا، ولكن النقلة الحقيقية كانت في عام 1994 حينما قدمها يوسف شاهين في فيلم "المهاجر" وتوالت بعد ذلك أعمالها مع شاهين والذي اعتبرته لفترة كبيرة الأب الروحي لها حيث سمّت ابنها الأول "يوسف" على اسمه، وقدّمت معه أهم أعمالها فظهرت بشخصيتها الحقيقية في فيلم "سكوت ح نصور" وشاركت أيضا في فيلم "المهاجر".
وكشفت حنان ترك لاحقاً أنها رفضت تقبيل خالد النبوي في الفيلم، كما كشفت أيضاً أنها ندمت على القبلة التي جمعتها بهاني سلامة في فيلم "الآخر"، وكانت رفضتها في بداية العمل، إلا أن يوسف شاهين أجبرها على القيام بها، وهو ما جعلها تشعر أنها قدمت تنازلات عديدة، مما دفعها لتكون أول من تنادي بالسينما النظيفة .

أفلام كوميدية ورومانسية في مشوارها وبطولات درامية مميزة​​​​​​​

​​​​​​​​​​​​​​شاركت حنان ترك في أعمال كوميدية مثل فيلم "جواز بقرار جمهوري" مع هاني رمزي و"حرامية في كي جي تو" و"حرامية في تايلاند" مع كريم عبد العزيز و"جاءنا البيان التالي" مع محمد هنيدي و"شباب على الهوا" مع أحمد رزق، وقدمت شخصيات رومانسية ومركبة أحياناً في أعمال مثل "ديل السمكة" و"حب البنات" الذي قدمت خلاله دور الفتاة المسترجلة و"الحياة منتهى اللذة" و"الحب الاول" و"سهر الليالي" و"أحلى الأوقات" و"دنيا"، وشاركت مع دريد لحام في بطولة فيلمه "الآباء الصغار"، كما قدمت مسلسلات هامة في مشوارها الفنين منها "نصف ربيع الآخر" و"أوبرا عايدة"، ودورها في مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي" مع ​نور الشريف​ وعبلة كامل، و"سارة" الذي قدمت فيه فتاة توقف نموها الذهني في الطفولة، وعاشت غيبوبة فترة طويلة.
وبعد إرتدائها ​الحجاب​، تمسكت حنان ترك بالتمثيل لفترة، فشاركت في فيلم "المصلحة" مع ​أحمد عز​ و​أحمد السقا​، كما قدمت بطولات منها "هانم بنت باشا" و"القطة العامية" و"نونة المأذونة"، وكان آخر مسلسل قدمته هو "أخت تريز"، وأيضاً لها مشاركات في أعمال كارتونن منها "بسنت ودياسطي" و"سوبر هنيدي" .

موديل فيديو كليب مع هاني شاكر و​كاظم الساهر

​​​​​​​وفي عز نجوميتها وافقت حنان ترك على أن تظهر موديل مع الفنان المصري هاني شاكر، في فيديو كليب "ولا كان بأمري" وذلك في عام 1997 ، وكذلك وافقت في عام 2004 على أن تظهر مع الفنان العراقي كاظم الساهر في فيديو كليب "أحبيني" حيث مثلت في الكليب ورحبت بالأمر بحسب تصريحاتها وقتها وقالت بإنها من محبي الساهر وبأن الكليب ربما يكون خطوة نحو عمل سينمائي يجمعها بالساهر.

أعلنت إعتزالها في عام 2012

في عام 2006 أعلنت حنان ترك الإعتزال وارتداء الحجاب، لكنها تراجعت عن الاعتزال وقدمت مسلسلات بدأتها ب"أطفال الشوارع"، ولكنها قررت الاعتزال مرة ثانية في عام 2012 وأعلنته في مداخلة هاتفية في احد البرامج التلفزيونية، وبذلك تكون قد أعلنت اعتزالها الفن نهائياً على الهواء، وقالت بإن السبب هو الصراع الذي تعيشه، لأنها لا تقدم الفن بالشكل الصحيح ولا ترضي حجابها والله وقد اختارت الطريق الذي تحبه، وبالرغم من ذلك إلا أنها ظلت تشارك بصوتها في مسلسلات كارتون، منها "صدق رسول الله" و"كليم الله".

أسست مجلة وكوافير ومحل ملابس

​​​​​​​أسست محل "كوافير" خاص بالمحجبات فقط، ومنعت غير المحجبات من الدخول مما أثار الجدل.
وأسست ايضاً مجلة للأطفال "نونة"، التي أخذت فكرتها من إبنها، لكن بعد إعتزالها حولت حنان ترك نشاط المجلة إلى شركة انتاج خاصة بالرسوم المتحركة تحمل اسم "حكايات نونة للأطفال"، وخصصت لها قناة عبر اليوتيوب، تشارك في بعض الأحيان بصوتها، كما أسست محل ملابس مع زوجها محمود مالك .

5 زيجات منها زوج اتُهم بالمثلية وآخر تزوج بعدها من الفنانة ذكرى

تزوّجت حنان ترك خمس مرات، الأول كان رجل الأعمال أيمن السويدي، الذي أحبها بشدة وبعد زواجها منه بساعات قليلة توفي والدها وبعد أشهر قليلة، إنفصلت حنان ترك عن السويدي الذي تزوج بعدها بالفنانة الراحلة ذكرى.
الزيجة الثانية أيضاً كانت سريعة ن المخرج هادي الباجوري، لكن سرعان ما تم الإنفصال أيضاً، وتزوجت للمرة الثالثة من رجل الأعمال خالد خطاب ،وهو والد ولديها يوسف وآدم.
وأثناء زواجها منه وقعت الخلافات، وكانت قد إلتزمت دينياً وتم الأنفصال، وتعتبر تلك الزيجة هي الأطول في حياة حنان ترك ، وقد توفي خطاب قبل فترة في السجن في ظرف غامض، بعد أن حكم عليه بالسجن 5 سنوات بتهمة الشذوذ.
وفاجأت الجمهور بإبنها الثالث محمد، لتكشف عن الزيجة الرابعة في حياتها، بعد أن تزوجت في عام 2008 من دكتور يدعى محمد يحيى، لكنها إنفصلت عنه سريعاً أيضاً.
وقبل الإعتزال بفترة بسيطة، أعلنت زواجها الخامس من محمود مالك، شقيق القيادي الإخواني حسن مالك، وتمّ الزواج لمدة عام ونصف سراً، وأنجبت منه ابنتيها مريم ومنى.

سفيرة منظمة الإغاثة الإسلامية

في عام 2013 عُيّنت حنان ترك سفيرة لهيئة الإغاثة الإسلامية الدولية، عن منطقة الشرق الأوسط، وقامت بالعديد من المهام والزيارات، منها زيارة إلى مدينة غزة، لمساعدة الأهالي المتضررين من الهجوم الإسرائيلي.