لاتزال قضية الفيديو الإباحي الذي إنتشر للممثلتين المصريتين ​منى فاروق​ وشيما الحاج برفقة المخرج المصري خالد يوسف، كما قيل يأخذ الكثير من الجدل.

وتمّ تداول الكثير من المعلومات التي لا يعرفها الكثيرون في الساعات الماضية عن فاروق وما علاقتها بالفنانين المصريين ​محمد رمضان​ و​محمد حماقي​؟ وذلك تحت عنوان توريطها لهما في السمعة السيئة بسبب هذا الفيديو.

في ما خص حماقي، كانت فاروق قد أعربت عن فخرها بإشادته بدورها في مسلسل "ظل الرئيس" وذلك أثناء إحيائه أحد الأفراح التي كانت تحضرها، مؤكدًة أنها سعيدة بهذه الإشادة وتعتز بها كثيرًا.

وقالت :"أسعدني جدًا ما قاله النجم الكبير محمد حماقي في الحفل، وهذه شهادة كبيرة بالنسبة لي وأعتز بها، ولم أتوقع أنه يعرفني".

وأضافت :"كلامه عني من أجمل الكلام الذي سمعته في حياتي، وأتمنى العمل معه، وقلت له هذا الكلام".

أما في ما خص رمضان فكان تداول رواد ومتابعو مواقع التواصل الإجتماعي صورة تجمعهما الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً وعرضه للكثير من الإنتقادات حيث أشار الكثيرون إلى أنها صورة جديدة.

ونذكر أيضاً من بعض المعلومات عنها أنها وفي حديثها عن الإغراء، أشارت إلى أنها لن تقبل بأي دور يحمل أي نوع من الإغراء، مؤكدًة أنها لا تحب أن يراها الجمهور في هذه الأدوار وقالت :"ممكن أمثل أدوار شرْ، وأعشق الأدوار الكوميدية خاصة تلك التي تقوم بها الفنانة ياسمين عبدالعزيز".

أما عن مثلها الأعلى في التمثيل، فقالت إنها تعتبر الممثلة المصرية الراحلة سعاد حسني، مثلها الأعلى في مجال التمثيل، متمنية الوقوف أمام عادل إمام والنجم أحمد حلمي والنجمة ياسمين عبد العزيز.