إنتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي، منذ الساعات الأولى من وفاة الممثل المصري ​سعيد عبد الغني​أقاويل منسوبة للراحل عن وصيته لإبنه الممثل المصري ​أحمد سعيد عبد الغني​، بأن لا يدخل عليه أحد بعد موته، ومطالبة إبنه بالتبرع بـ17 مليون جنيه.

نقيب المهن التمثيلية، الممثل المصري ​أشرف زكي​ نفى ما نشر بشأن هذه الوصية، واصفاً إياها بالشائعات السخيفة.

وأضاف زكي، أن عبد الغني كان في غيبوبة تامة منذ أسابيع طويلة، وكان نجله أحمد يتواصل معه بإستمرار، ولم يتم الحديث إطلاقاً في هذه الوصية، خصوصاً أن هناك أموالاً طائلة أنفقها نجل عبد الغني على علاج والده.