بعد أن فاجأ الجميع بإلغاء حفل زفافهما قبل ساعات من حضور المعازيم في الموعد المقرّر له، بسبب خلافات عائلية، وذلك نهاية شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وأصبحا حديث مواقع التواصل الاجتماعي وقتها وإلى اليوم مع عودة التخمينات حول عودتهما مجدداً.

أكد عدد كبير من المتابعين على هذا الأمر حيث أنه دار حديث بين الثنائي الفنان المصري ​محمد رشاد​ والإعلامية المصرية ​مي حلمي​ جاء بعد أن نشرت الأخيرة عبر صفحتها الخاصة صورها خلال حفل زفافهما الذي ألغي وعلّقت بالقول:"أول مرة أشوف الصور دي إمبارح من صفحة المصور كل ده مكنتش اتفرجت عليهم".

وسريعًا ردّ رشاد، قائلًا: "أنا كمان لسة شايفهم لما فورش نزلهم حلويين أوي"، فردّت مي، بـ"إيموشن قلب"، وهو ما يُوحي بعودة العلاقة بينهما مجددًا.