من المعروف أن نجاح إطلالة الفنانة ​مايا دياب​ لا يكتمل إلاّ بتوقيع المصمم اللبناني العالمي نيكولا جبران، فليلة رأس السنة ارتدت دياب من توقيع جبران جامبسوت فضّيا تميّز بالـ "Fringes" التي انسدلت بشكل كثيف من الفستان.

من الواضح أن وزن الفستان ثقيل وحمل ساعات عمل كثيرة في تصميمه، إلاّ أنني شخصيا أنصح الفنانات تجنب الأزياء ذات الوزن الثقيل لكي لا يحطّم من أدائهن على المسرح.

على الرغم من ان الجامبسوت فخم من ناحية تصميمه وخياطته، إلاّ أنه ليس بشيء جديد، وكنت أتوقع أن أرى مايا بإطلالة مميزة أكثر، باعتبارها من أكثر الشخصيات الفنية اللاتي يتمتعن بذوق رفيع.

وعلى قدر ما ظهرت مايا بإطلالات مميزة لم نعد نكتفي بإطلالة بسيطة، بل دائما نطالبها بكل ما هو جديد ومميز.

لم أر من الخطأ أن يتم اعتماد العقد الضخم، لأنه ظهر وكأنه قطعة من الفستان، ولكن طبعا كان من الأفضل لو تم التخلي عنه.

المكياج مميز ولكن ليس على مايا دياب، فكان من الأفضل لو اعتُمدت "الآيلاينر" بشكل أخف وأرفع، أمّا الشعر القصير فهو ما عودتنا عليه مايا في الآونة الأخيرة.