تعتبر جوليا روبرتس واحدة من أهم نجمات هوليود حتى الآن، ورغم ظهور العديد من الأجيال الجديدة، إلا أن روبرتس تتمتع بشعبية كبيرة.

روبرتس صاحبة جائزة الأوسكار عام 2000  تألّقت في هوليوود منذ التسعينيات، ومازالت حتى الآن تقدم العديد من الأعمال السينمائية والدرامية، حيث كان الظهور الأخير لها في حفل غولدن غلوب أمس الأحد، حيث دخلت قائمة المرشحين لجائزة أفضل ممثلة لمسلسل تلفزيوني، عن مسلسل Homecoming.

والمفارقة أن روبرتس كان أول ظهور لها في غولدن غلوب عام 1990، أي من حوالى 29 عاماً، حينما شاركت في بطولة فيلم Steel Magnolias، وقد حصدت الجائزة رغم أنها كانت المشاركة الأولى لها، كما نالت هذه الجائزة عامي 1991 و2001.