ممثلة كوميدية باقتدار صنعت لنفسها اسما منفردا في عالم تقديم البرامج لتصبح "صاحبة السعادة" التي اعادت للبرامج بهجتها،إسعاد يونسمتعددة المواهب فهي كاتبة ساخرة ومنتجة وموزعة، قدمت للسينما العديد من الأفلام المهمة وعمل معها الكثير من النجوم، تتميز بعقل متفرّد في الأفكار التي تقدمها ،فلها خلطتها السحرية في السعادة والنجاح.

والدتها أسمتها إسعاد لتجلب الحظ ووالدها كان صحافيا

ولدت إسعاد حامد جمال الدين يونس في 12 نيسان/أبريل عام 1950 في القاهرة، وقد قررت والدتها أن تطلق عليها "اسعاد" لتجلب لحظ والخير لوالدها كي يعود سالما من رحلته في انكلترا، وكان والدها ينتمي لعائلة من أعيان طلخا بمحافظة الدقهلية وكان والده –جد اسعاد- عمدة لطلخا وقد عمل والدها طيارا حربيا كما كان من الضباط الأحرار إلى جانب عمله صحفيا بمؤسسة روز اليوسف، وكانت اسعاد تقول عنه "قمر الزمان" كما كان والدها الذراع الأيمن للراحل وجيه أباظة وتلميذا لإحسان عبد القدوس، وقد توفي وهي في عمر الـ14 عاماً ولكنها ظلت تستمد خطواتها منه رغم وفاته.

أما والدتها القاهرية فكانت من أصول تركية وإيطالية وهي كوكب محمد صادق الأورفللي، وتوفيت في عام 2002 وقالت عنها إسعاد يونس من قبل بأن والدتها كانت مدللة، ولإسعاد يونس شقيقان هما أحمد وجمال الذي توفي في عمر 6 أشهر، كما أن لها شقيقتان هما إيمان يونس وأحلام الأستاذة بالمعهد العالي للباليه.

تدربتإسعاد يونسعلى العمل بالإذاعة بالبرنامج الأوروبي وهى في السنة الاولى من دراستها في معهد الإرشاد السياحي، وبعد أن حصلت على البكالوريوس في عام 1968 عملت كمساعدة في برنامج الشرق الأوسط، ثم اصبح لها بعد ذلك برنامج خاص على اذاعة الشرق الأوسط.

"ميزو" بداية الإنطلاقة الفنية وبكيزة وزغلول علامة في مشوارها

تعرّفتإسعاد يونسبالصدفة على ​سمير غانم​، والذي عرض عليها التمثيل في مسلسل "ميزو" لتقدم أول اعمالها وشخصية صافيناز عبد الغني والتي حققت لها الشهرة وذلك عام 1977، كما عرض عليها في نفس العام 5 أعمال منها فيلم "دعاء المظلومين" لتبدأ مرحلة جديدة من حياتها الفنية بين التمثيل والتأليف والتوزيع السينمائي والانتاج، فخاضتإسعاد يونستجربة التأليف عام 1985 من خلال فيلم "المجنونة" بعدها قدمت مسلسل "بكيزة وزغلول" في عام 1978، الذي كان من تأليفها ايضا واصبح علامة في مشوارها الفني الممتد، والذي قدمت خلاله ما يقرب من 101 عملا ما بين سينما ومسرح ودراما فقدمت مسرحية "نيام نيام" و"روبابيكيا" و"التعلب فات" مع تحية كاريوكا التي اختارتها لتكون ضمن فرقتها المسرحية، أما المسرحية الأشهر في مشوارها كانت في عام 1979 وهي "الدخول بالملابس الرسمية"، التي قدمت خلالها شخصية سعيدة مباركة مع سهير البابلي وأبو بكر عزت ، وشاركتإسعاد يونسفي فيلم "الملكة" و"المرايات" و"دعاء المظلومين" و"ابنتي والحب" و"جريمة لم تكتمل" ومسلسل "الدنيا لما تلف" و"رحلة في عالم مجنون"، بالإضافة لتجربتها مععادل إمامفي فيلم "شعبان تحت الصفر" وفيلم "يارب ولد".

وعلاقةإسعاد يونسبزملائها في الوسط الفني جيدة فصداقة قوية تربطها بعادل إمام، والذي وعدها في اول يوم تصوير لفيلم "غاوي مشاكل" بأنها ستكون بطلة افلامه المقبلة، وبالفعل نفذ وعده وكان صاحب الفضل في ترشيحها في العديد من افلامها منها "الأفوكاتو" و"شعبان تحت الصفر" .

​​​​​​​"صاحبة السعادة" البرنامج الأكثر شهرة في العالم العربي وضيفة شرف على السينما والدراما

وعلى الرغم من تقديمها البطولات لكنها منذ عام 2001 ابتعدت عن الأدوار الرئيسية، وظهرت كضيفة شرف في "زهايمر" مع عادل امام في عام 2010، ومسلسل "بدون ذكر اسماء" في عام 2013، ومسلسل "لهفة" مع ​دنيا سمير غانم​ في عام 2015.

ولم تنسَإسعاد يونسبدايتها في تقديم البرامج فعادت من خلال برنامج "مساحة حرة" على شبكة قنوات أوربيت في التسعينيات ومن ثم جاءت العودة بالبرنامج الأشهر "صاحبة السعادة" والذي بات واحداً من اهم البرامج الموجودة على الساحة في العالم العربي، وذلك بعد رفضها الكثير من البرامج التي عرضت عليها قبل "صاحبة السعادة".

وقد كرمها الرئيس عبد الفتاح السيسي في يوم المرأة العالمي عن برنامجها صاحبة السعادة وحرصها على تشجيع الصناعة المصرية والمنتجات الغذائية في فقرات خاصة ببرنامجها.

واستطاعت إسعاد يونس خلال الحلقات أن تستضيف الكثير من النجوم في العالم العربي مثل شيرين عبد الوهاب وتامر حسني ودينا الشربيني وأصالة وحميد الشاعري، وقدمت حلقات مختلفة مع ياسمين صبري وهي تطهو المحشي ورانيا يوسف وهي ترتدي البيجاما.

الكاتبة إسعاد وعودة للراديو

ولتشبع شغفها بالكتابة ظلت تكتب إسعاد يونس مقالا في احدى الصحف المصرية وأيضا باحدى المجلات المصرية، قبل أن تتوقف عن كتابة المقالات قبل سنوات قليلة، إلا انها اطلقت أكثر من كتاب نذكر منها "مذكرات نورا المذعورة" و"المتسولون" و"زىي ما بقولك كدة" وهو اسم برنامجها أيضا الذي قدمته في عام 2016 عبر احدى الإذاعات وحقق نجاحاً كبيراً، وتطرقت خلاله لقصص شخصيات فنية وتاريخية. وخلال شهر رمضان 2017 قدّمت إسعاد يونس برنامجاً إذاعياً، بعنوان "يدوم العز".

​​​​​​​زيجات في حياةإسعاد يونس

نبيل الهجرسي

تزوجت من الفنان نبيل الهجرسي بضع سنوات، أنجبت خلالها ابنتهما نورهان ثم انفصلت عنه ، وقد نعته عند وفاته وكتبت عبر صفحتها على أحد مواقع التواص الاجتماعي : توفي الى رحمة الله والد ابنتي القدير نبيل الهجرسي.

الزوج الثاني ​علاء الخواجة

وتزوجت إسعاد يونس من المليونير الاردني علاء الخواجة والذي أحبته كثيرا وكانت اسعاد قد كشفت بأنها في بداية زواجها اشترى لها زوجها لعبة "اتاري" والتي خصصت لها غرفة في منزلها وظلت لخمس سنوات تتنافس مع زوجها على اللعب مما اخر انجابها لخمس سنوات، قبل أن تنجب ابنها عمر الذي يعيش في لندن بعد حصوله على الماجستير، وفي عام 2000 اسست مع زوجها الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي .

فوجئت إسعاد يونس بزواج علاء الخواجة من الفنانة ​شيريهان​ واخفاء الخبر عنها خوفا على مشاعرها ، وبمجرد أن علمت بالأمر ثارت بشدة وغضبت وأعلنت الحرب وقتها على شيريهان عبر تصريحاتها في الصحف والمجلات واتهمتها بأنها ادخلتها منزلها وكانت تظنها صديقة ولم تتخيل أنها ستتزوج من زوجها.

إلا ان الأمر تغير وتحولت القطيعة إلى مساندة ودعم بعد أن وقفت إسعاد يونس إلى جانب شيريهان في رحلتها مع مرض السرطان الذي أبعدها عن الأضواء وكانت تساعدها ايضا في تربية ابنتها لولوة وقالت إسعاد عن هذه التجربة بأنها دعت الله كثيرا أن يشفي شيريهان وبأن أي امرأة مكانها ستكون بنفس مشاعرها لأننا في النهاية بشر وضع الله فينا جزءاَ من رحمته وبأنها باتت وشيريهان كالتوأم، وتتقاسم إسعاد يونس مع شيريهان الطائرة الخاصة المملوكة لزوجهما علاء الخواجة.


​​​​​​​واجهت اتهامات بالإحتكار وبيع التراث المصري للسعودية
في عام 2001 قامت وزوجها برفع قضية ترافع بها أكثر من 28 محامياً، ضد المخرج الراحل مدحت السباعي زوج المنتجة ناهد فريد شوقي لكتابته مقالات اتهم بها شركة هيرمس المملوكة وقتها لعلاء لخواجة وإسعاد يونس، بالإستيلاء على أرشيف السينما المصرية.

وفي عام 2010، اتهم جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية الشركة العربية للإنتاج والتوزيع المملوكة لإسعاد، و6 شركات أخرى بممارسة الاحتكار، وتقييد عمليات توزيع الأفلام بين شركات التوزيع داخل مصر.

كما واجهت ايضا اتهاما من الكتاب والسينمائيين في مصر، بشرائها لنسخ أكثر من 500 فيلم مصري، وبيعها لإحدى الشركات السعودية.