كشفت مجلة "فوربس" الأميركية عن أن صبيا في الثامنة من عمره استطاع جني 22 مليون دولار خلال عام واحد من خلال يوتيوب.

وأشارت المجلة إلى أن الطفل إسمه ريان يملك قناة على يوتيوب بعنوان "Ryan ToysReview" قام والده بإنشائها له قبل ثلاثة أعوام، ليقيم من خلالها تقييم الألعاب على يوتيوب.

وكشفت المجلة أن ريان احتل المرتبة الأولى ضمن الأعلى أجرا لمستخدمي الموقع.

ووصل دخل الطفل السنوي إلى 22 مليون دولار جاءت جميعها، بإستثناء مليون واحد، من الإعلانات التي تسبق الفيديوهات الخاصة به، بالإضافة إلى الفيديوهات التي يدعمها الرعاة.

ومنذ آذار 2015، أي لحظة إطلاق قناة ريان، وصل عدد المشاهدات لمقاطع الفيديو الخاصة به إلى 26 مليار مشاهدة، ويتابعه نحو 17,3 مليون شخص حول العالم.

وعلق ريان على سؤال عن سبب متابعة الناس للفيديوهات الخاصة به، فأجاب قائلا: "لأنني مسلٍ، ولأنني مضحك".