لاتزال الممثلة المعتزلة ​ميغان ماركل​ محط متابعة من قبل الإعلام، خصوصاً بعد الحديث عن خلافات وقعت بها مع العائلة الملكية البريطانية، ومع الطاقم العامل في القصر الملكي، ومع دوقة كامبريدج كيت ميدلتون.

وفي جديد اخبار ماركل فقد تعرضت لهجوم كبير من صديقها مقدم البرنامج البريطاني "بيرس مورغن"، حيث اشار خلال برنامجه التلفزيوني "Good Morning Britain" الى ان ماركل تظاهرت بأنها صديقته لكي تحفر طريقها إلى الشهرة، لكنها بعدما قابلت الأمير هاري نكرته.

وقال مورغن :"خضت تجربة خاصة مع ماركل، وعلي أن أكون صادقاً لم تكن تجربة رائعة، كنت أعرفها منذ حوالى العام ونصف العام، كانت علاقتي بها جيدة، لكن فجأة إلتقت بشخص أكثر أهمية، فتحوَلتُ إلى شبح على الفور.. معاملتها لي كانت تليق بممثلة من الصف الثاني تُحاول استغلال الفرص والتصرف بذكاء وحنكة للوصول إلى القمة".