سلمى رشيد​ هي فنانة مغربية ولدت في 13 حزيران/يونيو عام 1994 في مدينة ​الدار البيضاء​، درست الاقتصاد ومن ثم الاعلام، منذ صغرها كانت تصمم الأزياء لعرائسها من الدمى وتحب الغناء كذلك، وعرفت في محيطها العائلي وبين زملائها في جميع مراحلها الدراسية بميلها للغناء، واكتسبت هذا الميل عن والدها الذي كان في شبابه ضمن مجموعة غنائية، وكان يجيد العزف على الآلات الوترية على إختلاف أنواعها.

 

 

سلمى رشيد  وبرنامج اراب ايدول

توجهت  سلمى رشيد  إلى برنامج اكتشاف المواهب "أراب آيدول" في موسمه الثاني، ودخلت المنافسات في مرحلة الأداء وحازت على الموافقة من أعضاء لجنة التحكيم وبالإجماع، وواصلت تألقها في جميع مراحل البرنامج، ونظرا لقوة صوتها وندرته وحضورها الطاغي على خشبة المسرح، ولأدائها لكل أنواع الغناء، المصري واللبناني والخليجي و​المغرب​ي رغم صغر سنها، جعلت كل من يسمع صوتها يشهد لها بمستقبل زاهر في الغناء،إبتداءً من أعضاء لجنة التحكيم الذين اشادوا بمهوبتها وصوتها وتنبؤا بأن يكون لها شأن عظيم في الوطن العربي، كالفنان راغب علامة الذي آمن بموهبتها من أول وهلة، مروراً بضيوف حلقات البرنامج الذين هم كذلك أشادوا بصوتها ك​ديانا حداد​ و​محمد منير​ الذي وصف صوتها بالثوري، وانتهاء بفنانين لهم مكانتهم في عالم الغناء، الذين عبّروا عم إعجابهم بجمالية صوتها وكاريزمتها الطاغية، كالفنانة ​أصالة​ نصري التي قالت بأن سلمى رشيد على هيئة فنانة وأنها أحببتها وأحبت تكوينها.

 

ما بعد برنامج اراب ايدول

حققت  سلمى رشيد  شهرة كبيرة في العالم العربي من خلال برنامج اراب ايدول، وحققت الأغاني التي أدتها أعلى نسب المشاهدة، وصلت إلى عشرات الملايين من المشاهدين.

القاب  سلمى رشيد

أطلق عليها الجمهور عدة ألقاب منها "السندريلا" و"السلطانة"، وحصلت  سلمى رشيد ايضا على: - لقب سفيرة للنوايا الحسنة للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة، وفي هذا الإطار قامت بعدة زيارات للجمعيات الخيرية وللأسر المعوزة، ولمستشفى الأطفال المصابين بالسرطان بالمغرب. وفي فلسطين زارت روضة الأطفال بمخيم الأمعري. - لقب سفيرة لمستشفى الأكاديمية الإميركية للجراحة والتجميل.

 

تكريمات  سلمى رشيد

تم اختيارها ضمن أبرز الشخصيات المغربية لعام 2013 و بمدينة تطوان: - أحرزت على العضوية الشرفية لمؤسسة حنان. - حصلت على درع أفضل مطربة لعام 2013 و بمدينة الرباط: - تكريم من سفارة العراق بالرباط.

كما أن  سلمى رشيد  كرّمت خارج وطنها المغرب من قبل:

سلطنة عمان، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، سفير المغرب بفلسطين، مخيم الأمعري للاجئين بفلسطين، راديو هلا FM الأردني، شركة راية للإعلان والنشر، والقوات المسلحة المصرية.

 

 

 

سلمى رشيد تخفي زواجها عن الأضواء

تحاول سلمى رشيد ان تبقي حياتها الخاصة بعيد عن متناول الاعلام والجمهور، الا انه تم تسريب مقطع فيديو من زواجها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وصورا لزوجها.

وانتشر هذا الفيديو بشكل كبير اظهر شاب عشريني، يدعى حسن الكيناني ويعمل مصمم غرافيك.

وتظهر سلمى رشيد في المقطع المنتشر وهي داخل المحكمة، بينما الشاب يمر بالقرب من احدى الكاميرات، وأكدوا أنه زوجها، إلا أنه لا يوجد أي تأكيد على هذا الأمر من قبل سلمى نفسها، بل تبقى المعلومات صادرة عن جمهورها ومتابعي تفاصيل حياتها اليومية والشخصية.

ونشرت سلمى رشيد مؤخرا عبر حسابها الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر هدية زوجها إليها وهي عبارة عن ميكروفون مرصع بالألماس والذهب الأبيض، ومدون عليها اسمها، وذلك قبل صعودها الى المسرح في منتدى شباب العالم المقام فى مدينة شرم الشيخ. وقد نال هذا المقطع اهتمام كبير من قبل الجمهور نظرا لقيمة الهدية الكبيرة.