يُعتبر الفنان المصري ​عمرو دياب​ من أكثر النجوم إهتماماً بصحته وغذائه السليم، مع ممارسته للرياضة بشكل دائم، الأمر الذي يجعله قدوة للشباب وهو في الـ58 عاماً من عمره.
ويعتمد دياب على حمية قليلة ​الدهون​ لخفض معدلات الدهون في ​الجسم​، ويأكل كمية قليلة من الطعام خلال الوجبة، ويركز على بعض الأطعمة التي تساعد على حرق المزيد من ​السعرات الحرارية​ وتساعده في تثبيت وزنه، الامر الذي يبقيه في رشاقة دائمة.
ولا يتخلى دياب عن ​التفاح​ الذي يتناوله بإستمرار عند الصباح، وبين الوجبات لإحتوائه على Pectine، وهي من الألياف الذائبة التي تمتلئ بالماء في المعدة، وتمتص معها الدهون و​السكريات​. كما يكثر من تناول ​الشوفان​ بكافة أشكاله.
ويحرص على إضافة الهليون الى أغلب وجباته لغناه بالفيتامينين B6 وC، اللذين يلعبان دوراً في الحد من الشهية وفي حرق الدهون، ما يساعده في الحفاظ على رشاقته.
الباذنجان حيث يعتبر من الاطعمة المثلى لمحاربة تكدس الدهون في الجسم، كما يضيف البقدونس إلى مختلف انواع السلطات لأنه يساعد على تسهيل المعدة وعلى تخلص الجسم من السموم والدهون، التي قد تتجمع في الجهاز الهضمي.