أحيا الفنان السوري ​ناصيف زيتون​آخر حفل له في لبنان لهذه السنة قبل متابعة سلسلة حفلاته في الخارج، وتحديداً في ألمانيا والسويد ودبي خلال شهري تشرين الثاني/نوفمبر الحالي وكانون الأول/ديسمبر المقبل.

تميّز الحفل الذي أقيم مساء السبت الماضي في الـ3 من الشهر الجاري بحضور نخبة من السياسيين والفعاليّات الإجتماعيَة والفنيَة. إبتدأ ناصيف حفله بالتَرحيب بالحضور عند صعوده المسرح بدءاً بكريمة رئيس الجمهورية ميراي ميشال عون، قائد الدَرك العميد سليلاتي، وبالملحّن ​سمير صفير​ وغيرهم.

وبعدها أشعل ناصيف المسرح بأغنياته مع حماس الجمهور وتفاعله القويّ، واستدعى الملحّن سمير صفير ليشاركه على المسرح بغناء إحدى أغانيه اللبنانيّة المشهورة "يا ميما" الَتي هي من ألحانه، فتهاتف الجميع لتصوير هذا الدَيو المفاجأة بين ناصيف وسمير.

يشار إلى أن الحفل من تنظيم PGM Production بإدارة باسكال مغامس.

ومن ناحية أخرى فإن ناصيف بصدد إنهاء ألبومه الجديد مع فريق عمله الذي سيتمَ إطلاقه قريباً.