الأفلام الإباحية عالم واسع يدفع مبالغ طائلة لأبطاله، فصناعة الجنس والإباحيات تدر مليارات الدولارات حول العالم. ويجني نجوم الأفلام الإباحية الذكور مبلغاً يتراوح بين ثلاث مئة إلى ألف دولار (300 – 1000 $) لكل فيلم يقومون بتمثيله، أما نجمات الأفلام الإباحية النساء فيتقاضين مبلغاً يتراوح بين خمسمئة وألف وخمسمئة دولار (500 – 1500 $) لكل فيلم.

وتعتمد تلك الأجور على معايير متعدّدة. وكما لاحظنا أن النساء يتقاضينَ أجوراً أكثر من الرجال. بتلك المبالغ جمع بعضهم ثروات كبيرة.

لنتعرف معاً على أغنى 5 نجمات إباحية في العالم، ممن جنَين ثرواتهن عن طريق تمثيل الأفلام الإباحية.

5- جينا هيز Jenna Haze في المرتبة الخامسة بمبلغ ثلاثة مليون و700 ألف دولار (3,7m $)

جينا هايز صرحت بأنها تريد المزيد من المال في مسيرتها. حصلت على عدد من الجوائز في صناعة الافلام الإباحية. وفي عام 2003 حصلت على جائزة أفضل مشهد جنسي منفرد. عام 2006 حصلت على جائزة الممثلة الأفضل. في عام 2007 حصلت على جائزة أفضل مشهد جنسي جماعي. اكتسبت شهرتها لأنها جاهزة لتمثيل أي مشهد من أي نوع كان.

4- بري أولسون Bree Olson في المرتبة الرابعة بمبلغ وصل الى خمسة ملايين دولار (5m $)

ولدت بري أولسون سنة 1986. تخرجت من جامعتها وكانت تود الحصول على درجة الدكتوراه، ولكنها تركت دراستها وانضمت إلى صناعة الأفلام الإباحية، لمع اسمها وحصدت شهرة واسعة جداً. وقالت إنها قدمت 280 فيلما إباحيا في غضون خمس سنوات فقط ما بين 2006-2011.

3- جيسي جاين Jesse Jane في المرتبة الثالثة بمبلغ ثمانية ملايين دولار (8m $)

ولدت جيسي جين عام 1980 واحدة من أهم الشقراوات في هذه الصناعة. وهي أيضا واحدة من النساء الأكثر شعبية في عالم الإباحية. وهي متزوجة ولديها ابن. وهي أيضا واحدة من أغنى النجمات الإباحيات في العالم.

2- تيرا باتريك Tera Patrick في المركز الثاني بمبلغ خمسة عشر مليون دولار (15m $)

تيرا باتريك واحدة من النجمات الإباحية الأكثر شهرة. وهي ثاني أغنى نجمة أفلام إباحية لكنها الأكثر شهرة في أنحاء العالم. تركتها والدتها عندما كانت في سن العاشرة فقط. وقالت إنها تربّت عند والدها وإنها فقدت عذريتها وهي في سن الـ 14. انها ليست نجمة اباحية فحسب، فهي تحمل درجات علمية مختلفة من بينها شهادات في الدراسات العليا، وتدير شركة اسمها Teravision.

1- ​جينا جيمسون​ Jenna Jameson في المركز الأول بمبلغ 30 مليون دولار (30m $)

ولدت ملكة صناعة الإباحية جينا جيمسون في ولاية نيفادا الأميركية. كان والدها يعمل في الشرطة في ولاية نيفادا، وكانت والدتها راقصة تعرّي في كازينو لاس فيغاس. جينا جيمسون أصبحت أغنى نجمة إباحية على الإطلاق مع إحياء سلسلة من الحفلات رفيعة المستوى، وتصوير مقاطع جنسية، وتلقيها عروضاً من جميع شركات صناعة الإباحيات حول العالم. وهي حاصلة على المرتبة الأولى بين أغنى نجمات الأفلام الإباحية الإناث في جميع أنحاء العالم.