بعض النجمات تهملنَ أنفسهنَ ولا تخصّصنَ وقتاً للإعتناء بأنفسهنّ بشكل منتظم ويوميّ، ويظهر عدم اعتنائهن بنظافتهنّ الشخصية على ​السجادة الحمراء​، وأمام عدسات الكاميرا، وتترصد لهنّ عدسات البابراتزي بأدق التفاصيل.

ومن بين هذه الفضائح عدم إزالة الشعر الزائد أو الوبر في بعض المناطق من الجسم كاليدين والساقين وتحت الذراعين، ومنهنّ: ​آن هاثواي​ و​تايرا بانكس​.

من بين هذه العادات أيضا عدم تنظيف أسفل القدمين من اللحم الميّت، ك​مايلي سايروس​ ولا تقوم أيضا بزيارة صالون التجميل للإعتناء بأظافرها.

كما أن هناك نجمات لا يغسلنَ شعرهنّ لأسباب عديدة، منهن ​كيم كارداشيان​ التي تغسل شعرها مرة في الأسبوع، والنجمة ​أماندا سيفريد​ التي تتميّز بشعر جميل أشقر، فتستخدم له شامبو جاف حتى لا تضطر لغسله بالماء والشامبو.

أما النجمة ليندسي لوهان فلا تهتم بنظافة أسنانها، فتظهر أسنانها صفراء على السجادة الحمراء، ورغم الإضاءة يبقى اصفرار أسنانها ملفتاً للأنظار.

بالصور- شعر الابط يفضح الفنانات العالميات ومنهن جوليا روبرتس وبريتني سبيرز وبيونسيه وغيرهن..


بعض النجوم ينسون انهم في دائرة الضوء ويهملون الاعتناء بتفاصيل تتعلق بالنظافة والجمال. ولأن حب المتابعين الزائد للفنان ينمو بعد كل عمل فني ناجح يصبح النجم بمثابة قدوة لهم. ولكن ماذا لو كان هذا النجم او النجمة لا يأخذ بعين الاعتبار المسؤولية التي تتحتم عليه؟
بعض النجمات يضربن كل المعايير السالف ذكرها وخير دليل على ذلك، عندما ترصد عدسات الكاميرات نسيانهن إزالة شعر الابط، والذي يظهر بشكل متكرر أكانت في الصور العادية أو في البرامج التلفزيونية.
مظاهر كتلك قد تغير هيبة الفنانة أو اطلالتها البراقة، لتحط في الخانة النقدية. ومن بين الفنانات التي تهمل ازالة الشعر من المناطق الحساسة: مايلي سايرس، جوليا روبرتس، بيونسيه، بريتني سبيرز...

​​​​​​​​​​​​​​


​​​​​​​