إعتادت ​مريم نباتانزي​ من ​أوغندا​ أن تُنجبَ خلال السنوات الـ18 الماضية التوائم، فيما كانت حالات إنجابها لطفل واحد قليلة بين عدد مرّات إنجابها، التي وصلت أحياناً إلى إنجاب 3 توائم.

ومن بين الـ44 طفلاً الذين أنجبتهم، لايزال 38 منهم على قيد الحياة، ومعظمهم يعيشون في منزل ​العائلة​.

ولدت مريم أوّل أبنائها في عام 1994 عندما كانت في الـ13 من عمرها، وبعد مرور عامين، بدأت بإنجاب أول مجموعة من التوائم الثلاثية، وبعد عامين تقريباً ولدت 4 توائم. وتقول مريم إنّ زوجها كان عنيفاً ولديه عدّة زوجات، والعديد من ​الأطفال​ من علاقاته السابقة، وكان عليها أن تعتني بهم.

ولم تجد مريم هذا الأمر غريباً على الإطلاق، إذ كان لوالدها 45 طفلًا من علاقات مع العديد من النساء، وكان أغلبهم من التوائم.

وكانت مريم تحلم دائماً بإنجاب 6 أطفال، لكن في حملها السادس كانت قد ولدت بالفعل 18 طفلاً، وحاولت التوقّف عن الإنجاب وذهبت إلى المستشفى للحصول على المساعدة، لكن بعد إجراء بعض الاختبارات أخبرها ​الطبيب​ أن التدخل، قد يعرض حياتها للخطر.