أطلت المغنية العالمية ​سيلينا غوميز​ للمرّة الأولى بعد دخولها المصح النفسي بسبب معاناتها من إنهيار عصبي.

وتحدثت غوميز عن سبب ما حصل لها، حيث اشارت إلى الضغوطات التي تعرضت لها خلال الفترة الماضية، بسبب المغني العالمي جاستين بيبر، حبيبها السابق، وذلك بعد انتهاء كل ما يخص علاقتهما السابقة وزواجه من عارضة الأزياء العالمية هايلي بالدوين.

ومن ناحيته أعرب بيبر في تصريحات صحفية أنه يتأسف ويندم على تسببه بمرض غوميز، وخصوصا بعد زواجه من هايلي بالدوين، وقال إنهما توقفا عن التعامل سويا منذ فترة، ولكن هو يتابع كل أخبارها.