يبدو أن الممثلة البحرينية ​شذى سبت​ إستعادت صحتها وعافيتها، وغادرت إلى منزلها، بعد علاج استمر أكثر من شهر، أمضته في إحدى مستشفيات البحرين.

ونشرت سبت عبر صفحتها الخاصة على احد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة لها وعلّقت: "اللهم لك الحمد والشكر.. تم إطلاق سراحي من المستشفى حيث أمضيت أكثر من شهر. وأخيراً ترخصت".

يُذكر أن شائعات كثيرة رافقت مرض سبت، إحداها أنها تعاني من مرض السرطان، وثانية أشارت إلى أنها دخلت المستشفى بهدف الجراحة التجميلية، وثالثة أنّه تم نقلها للعلاج خارج البحرين، ولكن شقيقاتها كذبن كل ما تردد في هذا الأطار وأشرن إلى أنّها تعاني من مشكلة في المعدة، يعمل الأطباء على إيجاد حلٍ جذري لها.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by شذى سبت (@shathasabt)on