إيدي ميرفي​    ، ممثل أميركي إشتهر في بداية مشواره الفني بمهارة التقليد، مما منحه فرصة للفت النظر والإنتباه، ليصبح فيما بعد واحداً من أشهر ممثلي ​هوليوود​ والعالم كوميدياً.

حياته الخاصة كانت حافلة بالعلاقات العاطفية التي غالبيتها لم تكن رسمية، ولكنها أثمرت عن أطفال وصل عددهم إلى 10!

 

 

نشأته

وُلد   إيدي ريغان ميرفي    في 3 أبريل عام 1961، في بروكلين، ​نيويورك​، تطلق والداه فقضى طفولته مع والده تشارلز مورفي في مشاريع بوشورك، وكان والده شرطي في مدينة نيويورك يهوى التمثيل الكوميدي. ووالدته هي ليليان مورفي، عاملة هاتف.

تزوجت والدته حين أصبح في التاسعة من عمره من فيرنون لينش، مراقب العمال السابق في معمل بريرز للمثلجات، وانتقلت العائلة للإقامة في بلدة روزفلت، لونغ آيلاند، التي كان يقيم فيها أصلا الأميركيين الأفارقة.

 

تطويره مهارة التقليد

أدت مشاهدته للعديد من البرامج التلفزيونية إلى تكوينه انطباعات عن شخصيات تلفزيونية إضافة إلى تطويره مهارات كبيرة في تقليد شخصيات مثل باغز بوني وبولوينكل وسيلفيستر القط. وقد قال لاحقًا:" لطالما أخبرتني أمي إنني نادراً ما كنت اتكلم بصوتي الخاص"!

وبدأ   إيدي ميرفي    العمل على مسرحياته الهزلية الروتينية بعد المدرسة وكان يمثل هزليات مرتجلة في البارات المحلية والأندية الليلية. وكنتيجة لذلك، تراجع وضعه الدراسي، وكان على مورفي أن يعيد الصف العاشر.

بمضاعفة جهده في الدرس، والتحاقه بالصفوف الصيفية والليلية، تخرج من المدرسة متأخراً شهرين فحسب. واختير مورفي ليكون الشخصية الأكثر شعبية في صف تخرجه. وقد أقر خطة عمله المستقبلي: لقد قرر أن يصبح ممثلًا كوميدياً

 

 

مسيرته الفنية

تابع   إيدي ميرفي   تمثيله في الأندية المحلية، ليشق طريقه نحو مسارح مدينة نيويورك مثل comic strip، معرّفًا عن نفسه كتلميذ للممثل الكوميدي ريتشارد بريور.

بعد ذلك إغتنم إيدي ميرفي فرصة تقديم البرنامج التلفزيوني الكوميدي SNL في محطة NBC لموسم 1980-1981 ،اُختبر لهذا الهجف ست مرات، ليحصل في النهاية على مكان كممثل إضافي في العرض.

إلى أن حصلت المفاجأة والفرصة الذهبية له حين اكتشف المنتجون في إحدى ليالي العرض، أن لديهم أربع دقائق متبقية من البث الحي ولا وجود لمواد تُقدّم فيها، فدفعوا بمورفي الى أمام الكاميرا، وطلبوا منه أن يقدم مسرحياته الهزلية المرتجلة. ووصفت مجلة ​رولينغ ستون​ أداءه المرتجل بالبارع، وأصبح ميرفي أحد اثنين من أعضاء الفريق إلى جانب جو بيسكوبو الذين استُدعيا إلى الموسم التالي.

وأصبح حضور ميرفي الكوميدي هو الأقوى في SNL، ليبدع مع شخصيات جديرة بالذكر مثل ​مستر روبنسون​ و​بيل كوسبي​ ومحمد عليّ و​جيمس براون​ وجيري لويس وستيفي وندر.

عام 1982 قام  إيدي ميرفي    بأداء أول أدواره الكبيرة إلى جانب نيك نولت في الفيلم 48 Hours، الذي حقق من خلاله شهرة واسعة ولاقى نجاحاً كبيراً، وعام 1983 استمر نجاح ميرفي بمسرحيات Trading Places إضافة إلى إستمرار تألقه في البرنامج التلفزيوني الكوميدي SNL.

عام 1984 إحتل فيلمه Beverly Hills Cop المرتبة التاسعة على قائمة أفلام شباك التذاكر، بعدها قدم إيدي ميرفي أولى تجاربه الغنائية فأطلق ألبومه الأول How Could it Be وقد أنتجه الأسطورة الموسيقية ريك جيمس. واحتلت أول أغاني الألبوم الفردية party all the time المرتبة الثانية في قائمة المئة الأوائل.

عام 1987 قدم الجزء الثاني من فيلم Beverly Hills Cop وخاض في العام 1989 أولى تجاربه الإخراجية بفيلم Harlem Nights، وبين عامي 1990 و1995 قدم عدداً من الأعمال الناجحة منها Another 48 Hrs، Beverly Hills Cop 3، Vampire in Broolyn.

عام 1996 عاد  إيدي ميرفي    إلى الطابع الكوميدي ولكن بطريقة جديدة ومختلفة من خلال فيلم الرسوم المتحركة الكوميدي The Nutty Professor من إخراج جيري لويس، وكان الفيلم إبداعًا كوميديًا تربع فيه على القمة. وحصل مورفي على ترشيح لجائزة ​الغولدن غلوب​ ونال جائزة أكاديمية أفلام الرعب والفانتازيا والخيال العلمي عن دوره في الفيلم.

عام 1998 قدم ثاني تجربة له في أفلام الرسوم المتحركة وهو فيلم Mulan لينال على هذا الدور ثناءً كبيرا، ولعب دور البطولة في فيلم الأسرة Doctor Doolittle عام 1998.

في عام 1999 مثل  إيدي ميرفي    في الفيلم الكوميدي Bowfinger بالاشتراك مع الممثل الكوميدي الشهير ​ستيف مارتن​، وتلاه في العام 2000 فيلم Nutty Professor II: The Klumps.

 

عام 2001 حصل إيدي ميرفي على نجاحين كبيرين آخرين في إيرادات شباك التذاكر، فقد مثّل في Dr. Doolittle 2 وأعطى صوته لشخصية حمار في عرض الرسوم المتحركة Shrek.

عام 2003 أدى دور البطولة في فيلم كوميدي آخر من أفلام الأسرة Daddy Day Care، وقدم في العام التالي الجزء الثاني من فيلم الرسوم المتحركة Shrek. 

عام 2006 قدم   إيدي ميرفي   أحد أكثر أفلامه طلباً إلى اليوم وهو عرض سينمائي يستند إلى العرض المسرحي الموسيقي Broadway واسمه Dream girls، وتشارك في البطولة الممثلة العالمية ​جينيفر هادسون​. وقد قام مورفي بدور المغني جيمس إيرلي ( ثاندر)، وفاز عن هذا الدور بجائزة الغولدن غلوب وترشح لجائزة الأوسكار.

عام 2007 قدم إيدي ميرفي الجزء الثالث من فيلم الرسوم المتحركة بعنوان Shrek the Third وفيلم Norbit، وعام 2010 قدم صوت الحمار في فيلم الرسوم المتحركة Donkey's Christmas Shrektacular والجزء الرابع منه بعنوان Shrek Forever After.

عام 2015، حصل  إيدي مورفي   على جائزة مارك توين للفكاهة الأميركية، وهي جائزة تمنح اعترافًا بأول الذين كان لهم تأثير على المجتمع الأميركي بطرق مشابهة لأفضل قصصي وروائي معروف في القرن التاسع عشر، مارك توين. وذلك وفقا لمركز جون كينيدي للفنون التمثيلية، الذي يقدم الجائزة.

عام 2016 لعب إيدي ميرفي دور البطولة في فيلم Mr. Church إضافة إلى فيلم Beverly Hills Cop IV.

 

حياته الخاصة

العلاقة الأولى لـ   إيدي ميرفي    كانت مع حبيبته بوليت ماكنيلي التي أثمرت عن إبنه الأكبر إريك ( 29 عاماً )، وبعد إنفصالهما دخل ميرفي بعلاقة عاطفية مع الممثلة التلفزيونية تمارا هود وهي العلاقة العاطفية أيضاً التي أثمرت عن طفل يدعى كريستيان ويبلغ من العمر حالياً 27 عاماً.

تزوج إيدي ميرفي في الـ18 من شهر آذار/مارس عام 1993 من  ​نيكول ريتشل​ ولهما خمسة أطفال هم بريا ومايلس وشايان وزولا وبيلا، إلا أنهما تطلقا في الـ17 من شهر نيسان/أبريل عام 2006.

في العام نفسه بدأ إيدي ميرفي بمواعدة  المغنية في فرقة Spice Girls ميلانيا براون وبعد حوالي العام بدأت خلافات بينهما بسبب عدم إعترافه بطفلتهما حيث ادعت بأنها كانت ابنة ميرفي، وشك هو في أبوته لتلك الفتاة، إلا أن فحص ال DNA أثبت أنه كان والد أنجيل.

في العام 2008 تزوج إيدي ميرفي من  تريسي إدموندز، الزوجة السابقة لكينيث إدموندز، وكان زواجهما في جزيرة بورا بورا، ولم تكن الاحتفالية الخاصة بمثابة ارتباط رسمي، وقرر الثنائي تكرار عهدهما في البقاء سويًا على الأرض الأميركية ليصبح قانونياً في أميركا، إلا أنه وبعد حوالي الأسبوعين من زواجهما الأول قررا الإنفصال وعدم إقامة مراسم الزواج على الأرض الأميركية.

 

في العام 2012، بدأ إيدي ميرفي بمواعدة الفنانة الأسترالية بايدج بوتشر، وفي العام 2016 رُزق الثنائي بطفلتهما الأولى إيزي أونا ميرفي.

 

إيدي ميرفي وطفله العاشر

ينتظر  إيدي ميرفي    حالياً وهو في الـ57 من العمر، طفله الثاني من بايدج بوتشر والذي سيكون العاشر بين أطفاله جميعاً من علاقاته السابقة وإلى اليوم، وقد رافق إعلان حمل حبيبته هذا، كشفه عن خطوبته لها.