تداول رواد ومتابعو مواقع التواصل الإجتماعي، مقاطع فيديو من موقع تصوير فيلم "الجوكر" الجديد، والتي يظهر فيها الذعر على وجوه العامة وانتشار أجواء الفوضى والتخريب في إحدى محطات مترو الأنفاق، والتي يبدو أنها تعكس جزءاً من الحقيقة.

فبحسب ما ذكر موقع TMZ، فإن الممثلين الذين يشاركون في تصوير مشاهد مترو الأنفاق تعرضوا إلى الحبس في إحدى العربات لمدة تزيد عن 3 ساعات، ولم يسمح لهم بالحصول على استراحة.

وكان من بداخل العربة قد طلبوا الخروج لقضاء حاجتهم، إلا أن أحداً لم يستجب لهم، لذا اضطر بعضهم إلى التبول على القضبان التي تصل بين عربات المترو.

وقد تلقت نقابة ممثلي الشاشة SAG شكوى بخصوص إنتهاك فترة الاستراحة، وأرسلت أحد المندوبين لتقصي الحقيقة وحل الأزمة، كما قررت أن يبقى موقع تصوير فيلم المخرج ​تود فيليبس​ تحت المراقبة طوال الفترة المتبقية من العمل.