لا شك في أن هناك العديد من ​النساء​ يعانين من نقص في المعلومات الهامة المتعلقة بالرجل، وبالتالي هذا الأمر يؤثّر سلبا على المعاشرة الزوجية، ومن بين تلك الأخطاء الشائعة.

أولا،  الاعتقاد بأن الجنس ينتهي عندما يصل الرجل إلى ذروته، فعندما يقذف الرجل فهذا لا يعني بالضرورة انك بلغت ذروتك أو أن اللقاء الجنسي انتهى. اذا لم تشعري بالرضا الجنسي فيجب أن تخبريه بذلك. 

ثانيا، الهوس بشكل جسمك الخارجي. فوزنك يجب أن لا يكون ابداً عذراً لامتناعك عن ممارسة الجنس وكذلك أي عيب أو نقص أخر تشعرين به.

ثالثا، الصمت في السرير، فتقول خبيرة الجنس تريسي كوكس، "أغلب النساء يمارسن الجنس بصمت وكأنهن وسيلة لاشباع رغبات الرجل. وهذا خطأ كبير، فالجماع هو لقاء بين جسدين، وشخصين."

رابعا، عدم الرغبة في تجربة شيء جديد، بعض الازواج يطورون نوعا من الروتين اثناء الجماع. وهذا ما يسبب للاسف الملل داخل غرفة النوم، وبما أن المرأة نادرا ما تقترح شيئا جديدا، غالبا ما يلعب الرجل هذا الدور.