لحوالي الساعة ونصف الساعة، إستطاع فيلم "​يوم الدين​" ان يحوز إهتمام وانتباه جمهور ​مهرجان الجونة السينمائي​ ويسيطر على مشاعره واحاسيسه بموضوعه الانساني عن مرضى الجذام، خصوصاً أن البطل مصاب بهذا المرض.

ونال العمل تصفيقا حادا من الحضور اعجابا بدقة تنفيذه وكتابة قصته بحرفية شديدة استحقت ان يتم اختيار الفيلم ليمثل مصر في مسابقة افضل فيلم اجنبي بالاوسكار، والفيلم ايضا يشارك في مسابقة الافلام الروائية الطويلة بالدورة الثانية من مهرجان "الجونة السينمائي"، وذلك بعدما حصل منه في دورته السابقة على دعم حين كان مجرد مشروع.

تزاحم الجمهور بين عشاق السينما واهل الاعلام للحصول على تذكرة لحضور عرض "يوم الدين" حتى نفذت تذاكره، ورغم توقف عرض الفيلم لدقائق بسبب ماس كهربائي ادى الى نشوب حريق محدود، الا ان الجمهور تمسك بمقاعده وظل منتظرا تصليح آلات العرض وعودتها للعمل وهو الامر الذي اعتذر عنه مدير المهرجان ​انتشال التميمي​، واعتبره احسن يوم في حياته لانه في العادة عندما يقع عطل يغادر الجمهور القاعة، لكن هذا لم يحدث مع "يوم الدين" الذي مر على بدء عرضه 45 دقيقة قبل انقطاع الكهرباء لسيطر الظلام على قاعة العرض.

استحق الفيلم التصفيق الحاد من الجمهور كما استحق وصف ​نجيب ساويرس​ رئيس المهرجان بأنه العمل الاكثر انسانية في "الجونة" ويعبر عن شعار المهرجان "سينما من اجل الانسانية" قائلا: "مفيش إنسانية أكتر من كده"، مشيرا الى ان عينيه أدمعتا عند مشاهدته الفيلم في مهرجان "كان" وأدمعت عيناه ايضا عند عرضه امس الجمعة في الجونة.

الاشادات الخاصة بـ"يوم الدين" ارتبطت بمناقشته المعاناة النفسية والازمات التي تواجه مرضى الجذام بمعالجة إنسانية شديدة الحساسية حتى امتزجت دموع الحاضرين مع ضحكاتهم ايضا، وهو ما أسعد مخرج الفيلم ​أبو بكر شوقي​، لذا وجه الشكر لفريق العمل الذي بدونه لم يكن ليقدم "يوم الدين"، وأوضح في تصريح خاص للفن ان الممثل ​عزت ابو عوف​ سمح له بإستخدام اغنية "الولا ده" لفرقته "فور ام" التي اسسها وشقيقاته الثلاث منهن ميرفت أبو عوف التي حضرت العرض وقالت في كلمتها انها تشعر كما لو ان الأغنية صنعت خصيصا لهذا الفيلم، ورد عليها المخرج بأنه شرف كبير له ضم الاغنية في العمل.

وسبق عرض فيلم "يوم الدين" إقامة "ريد كاربت" لاستقبال النجوم والنجمات الذين سيشاهدون الفيلم، الى جانب المهتمين بمتابعة هذا العمل السينمائي الذي يناقش لاول مرة وضع مرضى الجذام، ومنهم ​يسرا اللوزي​ التي قالت في تصريحات خاصة للفن، إن قراءتها لكثير من الاخبار التي تحكي قصة الفيلم جعلتها تشعر بالفضول لمشاهدته، لذا حرصت ان يكون في مقدمة قائمة الافلام التي ستشاهدها في المهرجان.

حضر الفيلم ايضا عدد من نجوم ونجمات التمثيل ووجوه معروفة في عالم الإخراج والإعلام والإنتاج، من بينهم ​نادية الجندي​، إلهام شاهين، ​إيناس الدغيدي​، ​محمد العدل​، جمال سليمان، أحمد مالك، هنا شيحة، لبلبة، رانيا يوسف، محمد حفظي، نور اللبنانية، بوسي شلبي، نجلاء بدر، سوزان نجم الدين، مكسيم خليل، ريهام عبد الغفور، بشرى، علي الطيب، درة، عمرو سلامة، صبا مبارك، يسري نصر الله، داوود عبد السيد، هاني رمزي، ​شيرين رضا​، خالد الصاوي، خالد يوسف، ناردين فرج، رشا مهدي وأروى جودة.

ومن المقرر ان يتسلم ابو بكر شوقي صاحب فيلم "يوم الدين"، اليوم السبت جائزة افضل موهبة عربية من مجلة Variety لجهوده في نشر الوعي الفني والثقافي في المنطقة العربية. وهي نفس الجائزة التي فاز بها المخرج اللبناني الفرنسي زياد دويري مخرج فيلم "القضية ٢٣"، في الدورة الاولى من مهرجان الجونه السينمائي.

تدور أحداث "يوم الدين" في 97 دقيقة حول (بشاي)، رجل شُفي من مرض الجذام ولكنه مازال يحمل آثار المرض بجسده، ويعيش في مستعمرة لم يغادرها يوماً. بعد وفاة زوجته، يقرر بشاي ان ينطلق في رحلة في قلب مصر بحثا عن جذوره، فيغادر على حماره بصحبة اوباما الصبي النوبي اليتيم الذي يرفض مفارقته اينما ذهب، وسرعان ما ينطلق الاثنان خارج المستعمرة لأول مرة ليكتشفا الحياة بكل ما فيها، وليبحثا عن بعض الأمل والإنسانية والانتماء.

الفيلم من بطولة ​راضي جمال​ و​احمد عبد الحفيظ​، إخراج وتأليف أبو بكر شوقي.

كواليس:

- رفض مخرج الفيلم ابو بكر شوقي التسجيل مع كافة القنوات التي انتظرته على السجادة الحمراء.

- وصلت الممثلة شيرين رضا متأخرة لحضور عرض يوم الدين وكذلك الحال بالنسبة للممثلة منى زكي عضو لجنة تحكيم مسابقة الافلام الروائية الطويلة التي يشارك فيها الفيلم، فلم تجد مكانا لتجلس فيه في الصفوف الامامية.

- كان من المفترض ان تحضر ​الممثلة يسرا​ عرض الفيلم لكن المذيعة ​منى الشاذلي​ حرمتها من ذلك لتسجيل حلقة خاصة معها يتم عرضها في حلقات الاحتفال بالمهرجان.