يمكن لأي شخص ابتلاع ​السائل المنوي​ لشريكه، الا انه يجب ان يتأكد المرء ان شريكه لا يحمل الأمراض المنتقلة جنسياً، خاصة أن اللمس الفموي اضافة الى مفرزات العضو الذكري ينقلان الكثير من الأمراض ​الجنس​ية، لذا يجب التأكد من نظافة العضو الذكري والتأكد أن الفم ليس مجروحاً او يحتوي على إصابات فطرية أو جرثومية.

أما للاشخاص الذين لا يودون الوصول الى هذه المرحلة فعليهم استخدام الواقي الذكري. ​​​​​إن تركيبة السائل المنوي قد تعطيه طعماً مراً بعض الشيء، واحتوائه على الفركتوز قد يدعم الطعم الحلو  كما أن احتوائه على الزنك قد يضفي عليه لذعة معدنية، وهناك بعض الأشخاص الذين يجدون طعمه مالحا بعض الشيء.