بعد أن قامت بخطوة إنسانية من خلال تبرعها بجزء من كبدها لشقيق ال​إعلام​ية المصرية ​منى الشاذلي​، إستضافت الأخيرة الشابة ​دنيا صابرة​ في برنامجها "معكم منى الشاذلي" وفاجأتها بإهدائها سيارة حديثة عرفاناً بدورها في إنقاذ حياة شقيقها الأكبر كريم، الذي احتاج إلى زراعة كبد بعد تدهور حالته الصحية.

وقالت دنيا خلال البرنامج إنها لم تتردد أبداً في إنقاذ حياة شقيق منى وأنها بمجرد بلوغها عام الـ18 بدأت في إجراء التحاليل وتجهيز نفسها للعملية، غير عابئة بتحذيرات عدد من أصدقائها الذين طلبوا منها إعادة التفكير في قرار تبرّعها بجزء من كبدها لشقيق منى الأكبر خوفاً على صحتها وحياتها.

وتظهر دنيا في الفيديو وهي تتسلم السيارة بسعادة إلى جانب والدها ووالدتها.