اثارت خادمات الفنانة العالمية ​بريتني سبيرز​ جدلا كبيرا بعد كشفهن عن النظافة الشخصية لسبيرز، اذ انهن اشتكين من قذارة منزلها وفوضويته اضافة الى وجود الفضلات فيه كـ زجاجات الخمر الفارغة، وكشفن ان سبيرز لا تزيل الشعر الزائد في جسمها ولا تحبذ الإستحمام ابدا.

الجدير ذكره ان بريتني سبيرز قدمت حفلاً غنائياً ناجحاً في ميدان O2 في العاصمة البريطانية لندن قدّمت فيه اجمل اغانيها، حيث إمتلأت المدرجات الموجودة في المكان والتي تتسع لـ 20 ألف شخص بعد أن بيعت كل تذاكر الحفل.